معلومات هامة ستجعلك تستحم بالماء البارد حتى في الشتاء

 

متابعة - الإمارات نيوز:

استعرض موقع medicaldaily الأمريكي فوائد عادة الاستحمام بمياه باردة، التي يمارسها عدد قليل جدًا من الناس، خاصة في فصل الشتاء مع برودة الطقس الشديدة.

 

وقال الموقع إنه "بدلًا من تناول كوب من القهوة كل صباح، يمكنك الاستحمام بالمياه الباردة للشعور بالنشاط والتركيز، كما أنها تساعدك على التنفس بشكل منتظم وتساهم في توسيع الشعب الهوائية في جسمك".

 

وأضاف: "على غير العادة تعمل المياه الباردة على تدفئة جسمك لأنها تزيد من استهلاك الأكسجين بشكل عام، وبالتالي فإن معدل ضربات القلب في الجسم سيزيد، مما يؤدي إلى تدفق الدم لأجزاء الجسم بأكمله.. وبالتالي سيعطيك دفعة قوية من الطاقة تستمر معك طوال اليوم".

 

وأردف الموقع: "عندما يتعلق الأمر بالشعر والجلد، فإن واحدة من أكثر الطرق الطبيعية للحفاظ على مظهرك هي الاستحمام بالماء البارد، نظرا لأن الماء الساخن يعمل على جفاف البشرة والشعر، لذلك من الأفضل غسل الوجه والشعر بالماء البارد لغلق مسام الوجه وبصيلات الشعر لعدم إنتاج الإفرازات الدهنية، وبالتالي عدم السماح للميكروبات والدهون التي تتسبب في وجود بثور الوجه".

 

وذكر أن المياه الباردة تحسن الدورة الدموية عن طريق تدفق الدم لجميع أعضاء الجسم، والتي يمكن أن تساعد في مكافحة بعض مشاكل الجلد والقلب، وعندما يضرب الماء البارد الجسم تقوم الشرايين في ضخ الدم بكفاءة أكبر، وبالتالي تحسن من الدورة الدموية في الجسم، وتعمل على تعزيز صحة القلب وتساهم في تحسين نظام المناعة.

 

ونوّه الموقع إلى أن الاستحمام بالماء البارد يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن بطريقة غير متوقعة، إذ يحتوي جسم الإنسان على نوعين من الأنسجة الدهنية وهي الدهون البيضاء والدهون البنية، وتتراكم الدهون البيضاء عندما نستهلك سعرات حرارية أكثر مما يحتاجه جسمنا للعمل، ولا يتم حرق السعرات للحصول على الطاقة، وبالتالي تتراكم هذه الدهون في الجسم خاصة في منطقة أسفل الظهر والرقبة والفخذين، وهي التي يتم تسميتها بالدهون العنيدة، أما الدهون البنية هي الدهون الجيدة التي تولد الحرارة للحفاظ على دفء الجسم، ويتم تنشيطها عند تعرض الجسم للبرد الشديد.