غالية بنعلي تحيي جلسة طربية للاحتفال بمرور 100 عام على ميلاد أم كلثوم

نظم "نادي أصدقاء زهرة الخليج"، جلسة ثقافية طربية بعنوان "كلثوميات"، أحيتها الفنانة البلجيكية التونسية غالية بنعلي، وأدارتها الفنانة أيام، وذلك بالتزامن مع مرور مائة عام على ميلاد سيدة الغناء العربي أم كلثوم.

 

وأدت الفنانة غالية في الحفل الذي أقيم برعاية سعادة الدكتور علي بن تميم، مدير عام أبوظبي للإعلام،  مجموعة من الأغاني منها أغنية السيدة أم كلثوم "سيرة الحب"، وأغنية "يا مسافر وحدك" للفنان محمد عبد الوهاب، كما قدمت بصوتها أغنية "دين الحب" من تأليفها، إضافة إلى "ليه يا حبيبتي" من رباعيات صلاح جاهين.

 

وأكدت الفنانة بنعلي أنها "عاشقة للغة العربية ولا تغني إلا بالعربية الفصحى، لأنها لغة المشاعر وليس هناك لغة أخرى تستطيع إيصال الأحاسيس والمشاعر مثل اللغة العربية، حتى لو كانت لجمهور غير ناطق بها".

 

وأشارت إلى أن غناءها في أوروبا لأم كلثوم كان بداية حضور الجمهور العربي لحفلاتها، وذلك لحاجته وشوقه لسماع أغنيات كوكب الشرق، لافتة إلى أنها أدخلت موسيقى الجاز إلى الغناء بالعربية ليتناسب مع طبيعة جمهورها.

 

وعلى الرغم من خوض غالية بنعلي تجربتي التمثيل والتلحين، إلا انها لا ترى نفسها إلا في الغناء، على حد تعبيرها، وذلك لأنها "تحب الأسفار التي تتعلم وترى من خلالها، فتتعلم أكثر وتخاف أقل ويتاح لها عبرها الانفتاح على الآخر والاختلاط بعدة ثقافات والتسامح معها"، مؤكدة في هذا السياق أن أغاني أم كلثوم جمعت الناس حولها وهذا نوع من التسامح. وعن أصداء غنائها في الكنائس قالت غالية بنعلي "إنها تحب الحكي والحكايات والاستماع إلى الآخرين وتبادل الثقافات".

 

وشهد اللقاء حضور عدد كبير من قيادات أبوظبي للإعلام وحشد من متذوقي الفن الجميل وعشاق أغاني أم كلثوم.

 

يذكر أن جلسة "كلثوميات" التي نظمها نادي "أصدقاء زهرة الخليج"، هي الثانية من نوعها له، منذ  تم تدشينه في ديسمبر الماضي.