ولي عهد الشارقة يشهد اجتماع المجلس التنفيذي

 

شهد الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي صباح الثلاثاء اجتماع المجلس بحضور الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة نائب رئيس المجلس التنفيذي.

 

ناقش الاجتماع - الذي عقد بمكتب سمو الحاكم - عددًا من الموضوعات المتعلقة بشؤون الإمارة، وتطوير عمل المؤسسات والدوائر المحلية بما يسهم في تحقيق رؤية الشارقة .

 

واطلع المجلس على نظام لإدارة العمل الإعلامي المتكامل في حكومة الشارقة "منصة الإعلام الذكي"؛ حيث أكّد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام أن النظام يعمل في إطار تحقيق رؤية الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على تعزيز الحضور الإعلامي لإمارة الشارقة، والتصدي للأزمات الإعلامية وعلى تمكين الإعلام والاتصال الحكومي، ليكون المرجع الأساسي والموثوق لأخبار وفعاليات إمارة الشارقة.

 

واستعرض طارق سعيد علاي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة أهداف المنصة ودورها في التحضير لجاهزية إدارة الإعلام والمحتوى للمكتب الإعلامي خاصة ولإمارة الشارقة عامة، لاستخدام منظومة واحدة لإدارة المحتوى الرقمي والأخبار والنشر والاتصال، وتداول المحتوى بين جميع دوائر حكومة الشارقة وبشكل ذكي.

 

وشكر المجلس جهود المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة في تطوير نظام إعلامي ذكي، موجهًا بالعمل على عقد دورات وورش عمل مع مختلف الجهات لتطوير المنصة.

 

وفي إطار تحقيق وسعي المجلس التنفيذي على تحول الدوائر والمؤسسات والهيئات إلى بيئات مؤسسية ذكية ومُحفزة للموظفين، قدمت دائرة الإسكان عرضا حول النظام الإلكتروني المعمول به لقياس مؤشرات الأداء.

 

وأشار المهندس خليفة مصبح الطنيجي رئيس دائرة الإسكان، إلى أن هذا النظام الإلكتروني يأتي ضمن أهداف الدائرة الاستراتيجية في التحول إلى بيئة مؤسسية ذكية، والعمل على أتمت كافة الإجراءات وتحويلها من إجراءات ورقية لا يمكن قياسها، إلى إجراءات إلكترونية قابلة للقياس والتحكم.

 

واستعرض الدائرة الإدارات المدرجة في الأنظمة الإلكترونية، وكيفية قياس مؤشرات الأداء، وآلية عمل النظام، الذي يهدف إلى نشر ثقافة التخطيط المسبق والعمل المنظم وربطه بأهداف تشغيلية، وعرض الإنجازات وتحفيز الإدارات في الدائرة.

 

وثمّن المجلس جهود دائرة الإسكان في العمل على تطوير النظام الإلكتروني وترقيته بما يحقق أهدافها في تحسين بيئة العمل.

 

وناقش المجلس التنفيذي المذكرة المقدمة من هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بشأن الحفاظ على البيئة والثروة السمكية واستدامتها، وصون التنوع الحيوي، والحياة الفطرية.

 

ووجه المجلس الهيئة بشأن التنسيق مع جميع الجهات المختصة في خدمة أهداف الإمارة، وذلك لصون البيئة البحرية والحياة الفطرية.