إرتفاع أسعار النفط وسط مخاوف من تنفيذ العقوبات الأميركية على إيران

 

ارتفعت أسعار النفط  اليوم الأربعاء رغم زيادة المخزونات التي فاقت في أثرها المخاوف من أن المنتجين قد لا يكونون قادرين على تغطية العجز في الإمدادات حالما تدخل عقوبات أميركية على إيران حيز التنفيذ.

وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت 16 سنتا في العقود الآجلة إلى 79.19 دولار للبرميل وذلك بحلول الساعة 06:58 بتوقيت غرينتش بعد أن صعدت 1.3 بالمئة في الجلسة السابقة.

وزادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 20 سنتا أو ما يعادل 0.29 بالمئة، إلى 70.05 دولار للبرميل بعدما قفزت 1.4 بالمئة في اليوم السابق.

وتجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) مع منتجين مستقلين بينهم روسيا أكبر منتج للخام في العالم، في 23 سبتمبر في الجزائر، لبحث كيفية تخصيص الزيادات في الإنتاج في إطار الحصص المقررة وذلك لتعويض خسارة الإمدادات القادمة من إيران.

وستدخل العقوبات الأميركية على قطاع النفط الإيراني حيز التنفيذ في الرابع من نوفمبر على الرغم من أن الكثير من المشترين قلصوا بالفعل مشترياتهم وهو ما أثار تساؤلات حل كيفية تغطية النقص.

وفاقت مخاوف الإمدادات في أثرها زيادة مخزونات الخام في الولايات المتحدة التي جرى الإعلان عنها الثلاثاء.

ووفقا لمعهد البترول الأميركي ارتفعت مخزونات الخام الأميركية بمقدار 1.2 مليون برميل إلى 397.1 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 14 سبتمبر.

وأظهرت بيانات المعهد أن مخزونات نواتج التقطير التي تشمل الديزل وزيت التدفئة قفزت 1.5 مليون برميل.