"دو" تطلق النسخة الحادية عشرة من مبادرتها السنوية موائد الرحمن

 تحت شعار #الدور_دورك، أعلنت دو، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، عن إطلاق النسخة الحادية عشرة من مبادرتها السنوية موائد الرحمن. وتماشياً مع مبادرة "عام زايد"، دعت الشركة الرائدة في مجال خدمات الاتصال، كافة فئات المجتمع للانضمام إليها في مبادرتها التطوعية المميزة والمشاركة بتوزيع صناديق المواد الغذائية الأساسية لآلاف العائلات ذات الدخل المحدود عبر دولة الإمارات لتتمكن من الاستمتاع بوجبات إفطار متكاملة وصحية طوال أيام الشهر الفضيل.

 

وتعليقاً على إطلاق المبادرة، قال عبد الواحد جمعة، النائب التنفيذي للرئيس للإعلام والاتصال المؤسسي في دو : " يعتبر شهر رمضان المبارك مناسبة سنوية مميزة تحفز فينا قيم العطاء ومشاعر الألفة وحب العمل الجماعي، وليس هناك طريقة لتجسيد هذه القيم أفضل من المشاركة بيوم تطوعي خلال أيام الشهر الفضيل. وبصفتنا شركة وطنية سعت منذ انطلاقتها إلى التفاعل والاندماج مع أبناء المجتمع كافةً، يسعدنا أن نعلن عن إطلاق النسخة الجديدة من مبادرتنا السنوية موائد الرحمن لإتاحة المجال أمام الجميع لتعزيز مسؤوليتهم المجتمعية وتقديم يد العون للعائلات ذات الدخل المحدود عبر دولة الإمارات. لقد ساهمت هذه المبادرة في السنوات الماضية بتعزيز التفاعل بين الشركات وموظفيها من جهة وبين فئات وأفراد المجتمع من جهة أخرى في سبيل إحداث تأثير إيجابي في مجتمعنا. ونتطلع إلى سنة أخرى ناجحة كما نحث الجميع على الانضمام إلينا في هذه المبادرة التطوعية المميز".

 

وتتماشى مبادرة موائد الرحمن، هذا العام مع المبادرة المميزة التي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة -حفظه الله- بتسمية العام 2018 بـ"عام زايد"، وذلك احتفاءً بالذكرى المئوية لميلاد المغفور له  بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيّب الله ثراه)، الوالد المؤسس لدولة الإمارات، ورمز الخير والعطاء، حيث تهدف المبادرة إلى غرس قيمه ونشرها عبر المجتمع بما في ذلك التسامح وعمل الخير. وترتكز مبادرة عام زايد على أربعة ركائز أساسية وهي الحكمة والاحترام والاستدامة والتنمية البشرية.

 

ويشارك في مبادرة موائد الرحمن سنوياً، عدد كبير من عملاء دو وموظفيها وأفراد المجتمع. وساهمت المبادرة في عام 2017، بالتعاون مع مؤسسة تراحم الخيرية بتوزيع أكثر من 16 ألف صندوق من مواد الغذاء الأساسية لأكثر من 5000 عائلة محتاجة عبر دولة الإمارات بمشاركة حوالي 1500 متطوع. وساهم المتطوعون بتعبئة الصناديق وتوزيعها على العائلات في دبي والشارقة وعجمان وأم القيوين ورأس الخيمة والفجيرة ووادي مدحة. وشارك في أنشطة المبادرة التطوعية بنسختها الماضية كل من، عثمان سلطان، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، ومعالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة في الإمارات.