تجارة "جافزا" الخارجية تبلغ83.1 مليار دولار العام الماضي

متابعة -  مظفر إسماعيل:

حققت المنطقة الحرة لجبل علي "جافزا"، التابعة لمجموعة مواني دبي العالمية، نموا في تجارتها الخارجية، لتصل إلى 83.1 مليار دولار، بما يعادل 29.4 مليون طن متري.

ووفقا لوكالة "وام"، وصلت نسبة النمو إلى 6% على أساس سنوي، وبنسبة 4% من حيث القيمة، كما نمت الصادرات وإعادة التصدير بنسبة 5%، وارتفعت مساهمة "جافزا" في تجارة دبي إلى 23%، وتمثل 70% من قيمة تجارة المناطق الحرة دبي، و97% من حجم تجارة المناطق الحرة في دبي.

وقال "سلطان أحمد بن سليم" رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لموانئ دبي العالمية إن النمو الذي سجلته "جافزا" في قيمة وحجم تجارتها خلال2017 ، يعزز من قوة الاقتصاد الوطني في مواجهة التحديات العالمية، ويرفد جهود تنويع الاقتصاد الوطني.

وأضاف أن المنطقة الحرة لجبل علي تواصل قيادة قطاع التجارة والاقتصاد في دبي، انطلاقا من موقعها الاستراتيجي كمركز تجاري عالمي والوجهة المفضلة للتجارة واللوجستيات في المنطقة.

وأوضح "بن سليم" أن "جافزا" أعدت خطتها الاستراتيجية لتكون محورا رئيسيا في مستقبل ما بعد النفط، عبر دعم الاقتصاد الوطني وتعزيز استقطاب رؤوس الأموال الخارجية.

وأشار إلى تركيز "جافزا" خلال المرحلة المقبلة على زيادة استقطاب الاستثمار الأجنبي إلى إمارة دبي، والمساهمة بفاعلية في تعزيز قيمة الاستثمارات الأجنبية في دولة الإمارات، حيث تقدم للمستثمرين الأجانب مزايا وتسهيلات فريدة في مقدمتها التملك الكامل وبنسبة 100% للمشروعات والشركات التي تقام في المنطقة الحرة لجبل علي، والاستفادة القصوى من البنية التحتية المتطورة مع الإعفاء التام لهذه المشروعات من الرسوم الجمركية على الواردات التي تصل إلى "جافز".

وذكر أن أكثر من 77% من إجمالي حجم تجارة "جافزا" في عام 2017، جاء من خلال قطاعات "النفط والغاز والمواد الغذائية والثروة الحيوانية والزراعية والمعادن والحديد ومواد البناء"، ومن حيث قيمة التجارة جاء 76% من قطاعات "الإلكترونيات والمركبات والنقل والتجارة العامة والتجزئة والنفط والغاز والآلات والمعدات".

ونوه إلى أن إقليم الشرق الأوسط يعتبر الشريك التجاري الأكبر بنسبة 40%، يليه آسيا والمحيط الهادئ 31% وأوروبا 13%، وحافظت الصين على مركزها بصفتها الشريك التجاري الأكبر.

ويلعب ميناء جبل علي دورا محوريا في تسهيل حركة التجارة العالمية، ما يتيح للشركات العاملة في "جافزا" الاستيراد وإعادة تصدير سلعها ومنتجاتها إلى مختلف دول المنطقة بسهولة، بفضل وجود ممر دبي اللوجستي، الذي يربط بين ميناء جبل علي ومطار آل مكتوم الدولي تحت منطقة جمركية واحدة.

يشار إلى أن "جافزا" استقطبت أكثر من 513 شركة من 61 دولة في 2017، بنسبة نمو بلغت 9%، بما يعزز من مكانتها كوجهة مفضلة للشركات التي تسعى إلى تأسيس أعمالها في موقع تنافسي يتمتع بسهولة ممارسة الأعمال، فضلا على الربط اللوجستي مع مختلف الأسواق الإقليمية.