الفندق الأكثر إبداعا في العالم.. رواده ينامون وسط الصخور

 

بدأ مشروع WSP لتصميم المباني العالمية الفريدة، والذي يتخذ من كندا مقرا له، إنشاء فندق جديد، يحمل اسم Tetra، وسيكون هذا الفندق المبتكر تجسيدا للمستقبل وعصر الفضاء.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، فإن الفريق الهندسي الخاص بالمشروع سيعتمد في إنشائه على الصخور، وذلك للتقليل من التأثير البيئي الضار، كما سيعتمدون على نظام وحدة تصميم بنائي لافتة للنظر.

وأوضحت الصحيفة أن الفندق الفضائي سيضم 42 جناحا فاخرا، وسيكون مثلث الشكل، ويصل ارتفاعه إلى 19 مترا، وسيتكون من عدة طوابق، بحيث يكون السرير في الطابق العلوي، بينما سيكون الدش في الطابق الثاني، وأريكة الترفيه في الطابق الثالث، في حين يحتوي الطابق السفلي غلى منطقة عمل منعزلة مع مكتب كامل.

كما سيضم الفندق الفضائي أيضا بارات ومطاعم ومعارض فنية لتشجيع المبدعين والموهوبين، فضلا عن مساحات للأسواق.

وقال مدير المشروع، روس هارفي، إن الفندق الجديد سيكون صديق للبيئة، حيث تم تصميمه لاستخدام طاقة متجددة ومنخفضة قدر الإمكان، حيث سيعتمد على مياه البحر للوحات التبريد والحرارة الشمسية، فضلا عن تقنيات خضراء أخرى.

وأوضحت الصحيفة أنه من المقرر الكشف عن موقع الفندق خلال الصيف المقبل، حيث مازالت الشركة المسؤولة عن المشروع تنظر في المواقع لتدشينه، ومن الأماكن المطروحة الرأس الأخضر، والنرويج، وكندا، ونيوزيلندا، وإسبانيا، والبرتغال، وأندورا، والمجر، وبريطانيا.