الرميثي: قانون رياضي جديد لحماية حقوق اللاعبين

متابعة -  مظفر إسماعيل:

كشف القائد العام لشرطة أبوظبي، رئيس الهيئة العامة للرياضة، اللواء "محمد خلفان الرميثي"، عن اتجاه الحكومة لاستصدار قانون رياضي جديد، يعنى بتحديد صلاحيات الهيئة العامة للرياضة، والاتحادات الرياضية، ويحمي حقوق اللاعبين، معرباً عن تطلعه لأن يحقق القانون المرتقب آمال وتطلعات جميع المعنيين بالشأن الرياضي في الدولة.

وقال "الرميثي"، خلال جلسة المجلس المنعقدة اليوم: "كثير من المؤسسات الرياضية في الدولة لم تلتزم بقرار منح إجازة تفرغ رياضي، وحاولت الهيئة التواصل معهم، لكن التجاوب لم يتجاوز ما نسبته 40 إلى 50%، وهي مشكلة تؤرق الرياضيين والاتحادات، لأننا نعلم أن عدم تفرغ الرياضيين للتدرب قبل المباريات لن يمكنهم من الفوز وتحقيق نتائج نطمح لها".

وأضاف: "إذا تم الالتزام بتطبيق القرار سنتمكن من تحقيق النتائج التي تليق باسم وسمعة ومكانة الدولة، وقبل المشاركة بالبطولة يمنح الرياضي 90 يوما تفرغا، سواء للاعبين أو الحكام".

وأكد "الرميثي"، وفقا لصحيفة "البيان"، أن "سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، سيجتمع بمسؤولي الهيئة العامة للرياضة".

وأردف: "سنبين لسموه الجهات التي تفاعلت وتلك التي لم تتجاوب معنا، لأن طموحات شعب الإمارات لا حدود لها، خاصة في ظل المبالغ الطائلة التي تصرف على هذا القطاع، وقد يصدر عقب ذلك قرار وزاري جديد، أو قرار لاحق يشدد على تنفيذ القرار رقم 20 لسنة 2007".