تعرفي على كمية السكر اليومية المناسبة لطفلك

 

بالرغم من أن السكر يعد مصدرا مميزا لحصول على الطاقة إلا أنه يطلق عليه القاتل الصامت نظرا للمخاطر التي قد يسببها حال تناوله بكثرة، وخاصة إذا كان متناولوه بكثرة من الأطفال، حيث يرفع من خطر إصابتهم بتسوس الأسنان كما يصيبهم بالسمنة الأمر الذي يترتب عليه العديد من المخاطر حيث قد تصيبهم بالسكري وأمراض القلب.

 

وحذر معهد ماكس بلانك للتنمية البشرية من خطورة السكر على الأطفال، حيث قال الخبراء العاملون به إنه لا يوجد فقط في الحلويات والشوكولاتة والمشروبات الغازية والعصائر، ولكن يتواجد في عدد من الأغذية الأخرى بطريقة غير مباشرة ومنها الكاتشب وزبادي الفواكه والموسلي.

ونصح الأطفال الآباء بضرورة ألا يمثل السكر الذي يتناوله أطفالهم أكثر من 10% من كمية الطاقة التي يحصلون عليها يوميا.

وأوضح خبراء المعهد أنه استنادا لتوصيات منظمة الصحة العالمية، فإن الكمية التي يجب على الأطفال تناولها تعادل 15 مكعب سكر خلال اليوم، وذلك للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و10 سنوات.