وزير الطاقة: خفض أدنوك لإمدادات خام مربان يتوافق مع التزام الإمارات بإعلان أوبك

متابعة -  مظفر إسماعيل:

أكد معالي "سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي"، وزير الطاقة والصناعة، أن خفض شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك"، لإمدادات خام مربان بواقع 25 بالمائة في مارس 2018، جاء متوافقا مع التزام دولة الإمارات المستمر بإعلان التعاون بين منظمة "أوبك"، والدول المنتجة للنفط غير الأعضاء في "أوبك"، الساري حتى ديسمبر 2018.

وأشارت وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، نقلا عن مصادر في "أدنوك"، إلى أن الشركة أبلغت عملاءها المرتبطين بعقود للحصول على إمدادات خام مربان، الذي ينتج في حقول النفط البرية للشركة، بأنها ستخفض الإمدادات بواقع25 %، في مارس 2018.

وكانت الإمارات التزمت بخفض إنتاجها من النفط الخام بواقع 139 ألف برميل يوميا، بموجب إعلان التعاون بين "أوبك" والدول المنتجة للنفط غير الأعضاء في "أوبك".

وأوضحت مصادر في القطاع أن جهود منظمة "أوبك" والدول المنتجة للنفط غير الأعضاء في "أوبك"، أسفرت عن معدلات إيجابية لخفض مخزونات النفط ،وأن السوق بدأت تستعيد توازنها، ومع ذلك فقد أفادت مصادر أنه لازال هناك أكثر من 100 مليون برميل في المخزونات التي ينبغي التخلص منها.

وتركز منظمة أوبك و شركاؤها غير الأعضاء في المنظمة على الحفاظ علي معدلات الامتثال واستكمال خفض الوفرة من الإنتاج وإعادة التوازن للسوق.

وأضافت المصادر أن الصناعة بحاجة إلى المزيد من الاستثمارات لضمان توفر الإمدادات بعد أن تستعيد السوق توازنها، من أجل خفض التقلبات و تذبذب الأسعار، وقد أعلنت "أدنوك" مؤخرا خططها لاستثمارات تقدر بواقع109  مليارات دولار في الأعوام الخمسة القادمة.