أبوظبي تستضيف المؤتمر الدولي للسلامة المرورية أول نوفمبر

خاص - الإمارات نيوز:

 

تنظم "جمعية الإمارات للسلامة المرورية"، بالتعاون مع المنظمة الدولية للوقاية من حوادث الطرق والمنظمة العربية للسلامة المرورية، ومنظمة الصحة العالمية المؤتمر الدولي للسلامة المرورية، وذلك يومي الأول والثاني من نوفمبر المقبل بفندق انتركونتيننتال بأبوظبي، تحت عنوان "أثر التعليم والتدريب في السلوك المروري".

 

ويتناول المؤتمر بالدارسة والبحث التعليم والتربية المرورية في المراحل السنية المختلفة والتدريب والتأهيل المروري، كمحورين أساسيين من خلال مشاركات عدد كبير من الخبراء والباحثين المختصين في الشأن من داخل الدولة ومن دول العالم.

 

ويهدف المؤتمر إلى تأكيد أهمية سلوك الأفراد من مستخدمي الطريق "سائق وماش وراكب"، من خلال احترام قوانين وأنظمة وتعليمات المرور.

 

وفضلا عن إبراز دور المؤسسات التعليمية لمراحلها المختلفة في ترسيخ التربية المرورية لدى الطلبة وتنمية مهاراتهم بشأن السلوك المروري الصحيح بطرق حديثة وجاذبة إضافة إلى تسليط الضوء على النماذج والمبادرات العالمية الناجحة في تعليم السلامة المرورية بالمؤسسات التعليمية وتبادل الخبرات والتجارب النظرية والتطبيقية في تعليم التربية المرورية، والاطلاع على التجارب المحلية والإقليمية والدولية المختلفة حول مدى التزام مدارس تعليم القيادة بتعليم السلامة المرورية وإبراز أهمية تأهيل العاملين في منظومة السلامة المرورية من رجال أمن ومهندسين وعاملين في المجال القضائي والصحي والاجتماعي والتأمين وغيرها من المجالات ذات العلاقة.

 

وأشارت الجمعية أن جميع الترتيبات التنظيمية للحدث اكتملت، كما إن أكثر من 26 دولة مشاركة من أوروبا وأستراليا وأمريكا وشرق آسيا وعدد من الدول العربية .


 

وسيتم طرح 26 ورقة علمية، تتناول محاور المؤتمر بحضور أكثر من 300 شخص يمثلون جامعات وأكاديميات ومراكز مختصة ومنظمات دولية جهات معنية داخل الدولة.