"نداء الطبيعة" يؤخر إقلاع طائرة ويربك طاقمها

11 حزيران/يونيو 2019

في حادثة طريفة، تأخرت طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الباكستانية "بيا" كانت تستعد لمغادرة مطار "مانشستر" باتجاه العاصمة الباكستانية إسلام أباد بسبب امرأة فتحت باب الطوارئ عن طريق الخطأ معتقدة أنّه باب الحمام.

ووفقاً لصحيفة "إندبندنت" البريطانية، فإنّ أبواب الطائرة معدة بحيث تنطلق مزلجة الإخلاء على الفور في حال تم فتحها بصورة طارئة.

وأوضحت الصحيفة أن المسافرة قرّرت الذهاب إلى الحمام و"تلبية نداء الطبيعة" على الرغم من ظهور علامة ربط الأحزمة.

وقامت المسافرة بفتح باب الطوارئ "إل 5" على الجانب الأيسر من مؤخرة الطائرة، بدلاً من باب الحمام المجاور.

وكان يفترض على طاقم الطائرة أن يمنع المرأة من النهوض من مقعدها، ولم يعرف بعد سبب السماح لها بالذهاب إلى الحمام في ذلك التوقيت، مما استدعى طلب الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الباكستانية أرشد مالك بفتح تحقيق فوري في الحادث.

وعلى الفور توقفت عملية انطلاق الطائرة، وتم إخلاؤها من جميع الركاب، لتغادر مطار مانشستر في الساعة الخامسة صباح اليوم التالي.