تعرفي على أسباب المغص في الشهر الثامن من حملك

21 تموز/يوليو 2019

يثير المغص المرافق للحمل قلق المرأة الحامل خاصًة في الأشهر الأخيرة، لذا قد تفكر أن مكروهًا أصاب جنينها، أو أن حملها مهدد بالزوال في حال شعرت بمغص لم تجد مبررًا له.

ومن أكثر حالات المغص المقلق شيوعًا هو مغص الشهر الثامن من الحمل، وإذا ما كانت الحامل لا تعرف أسبابه فإليها أبرزها:

-الانقباضات الكاذبة التي تجعل الحامل تشعر بمغص مؤلم، لكنه لا يشكل خطورًة على فتح عنق الرحم، أو له صلة بالولادة.

-تغير وضعية الجنين الذي يصبح رأسه للأسفل عادًة في هذه الأشهر المتقدمة من الحمل، وتؤثر حركته على عضلات الرحم مما يولد شعورًا بالمغص.

-الإصابة بعسر الهضم الذي يجعل الحامل تشعر بمغص عام في بطنها، قد تعتقده من الرحمةلكنه يكون من المعدة ومحيطها.

-ومن أحد الأسباب البسيطة هو امتلاء المثانة بالبول، فمن الممكن أن يدفع المغص بالحامل إلى طبيبها ليخبرها أن مشكلتها فقط هي امتلاء مثانتها بالبول.

وفي حال اشتد المغص، ولم يكن مبرره إحدى الحالات السابقة فالأفضل مراجعة الطبيب بسرعة فقد تكون أسبابه هي الولادة المبكرة.