دبي القابضة ترتقي بتجربة الزوار في سوق جميرا

 

أعلنت دبي القابضة، اليوم الأربعاء، ابتداء عمليات تحديث شاملة لمداخل سوق مدينة جميرا التي تعد أبرز الوجهات السياحية والترفيهية في دبي، وتقع في قلب منتجع المدينة ،حيث من المتوقع أن يتم الانتهاء من التحديثات بعد ثلاثة أشهر من الآن لتكون جزءًا من خطة أكبر تشمل تحسين هذه الوجهة المميزة لترتقي بتجربة الزوار وتجعلها أثرى وأكثر تنوعًا.

 

وتتم عمليات التحديث بالتنسيق مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي بحيث لا تؤثر على حركة الوصول إلى الفنادق المجاورة في المنتجع ولا تعيق حركة الوصول للفعاليات والمؤتمرات القائمة في قاعات مدينة جميرا.

 

وتشمل أعمال التحديث المدخل الرئيسي والمساحات والمرافق  الداخلية بما فيها مداخل قاعات المؤتمرات. كما وستعنى بتطوير الطرق المتقاطعة المؤدية من وإلى مدينة جميرا بهدف تسهيل حركة المرور والحد من فترات انتظار الزوار القادمين بالسيارات أو الحافلات. وسيتم إضافة منطقة مخصصة لصف سيارات الأجرة ومنطقة مواقف مخصصة للحافلات فقط تسمح بالدخول والخروج من المدينة بسهولة وسلاسة.

 

وبهذه المناسبة، قال خالد المالك، العضو المنتدب في دبي القابضة: " تعتبر مدينة جميرا واحدة من أهم ركائز السياحة في دبي وأحد أبرز معالمها منذ افتتاحها قبل أكثر من 15 عامًا بحيث تستقطب سنويًا الملايين من الزّوار، وتهدف عمليات التّحديث الحالية إلى تطوير البنية التحتية عمومًا، وتحسين عملية التنقل والربط بين مناطقها، إلى جانب تقديم تصور جديد لتجربة الزوار، وتعزيز مكانتها كإحدى أبرز الوجهات الشهيرة للمؤتمرات وللتسوق والترفيه في دبي".

 

يجمع سوق مدينة جميرا الشهير بين خيارات عديدة للتسوق والترفيه المصممة بطابع تراثي بحيث يعكس ثقافة التسوق التقليدية في الشرق الأوسط من جهة، وما بين المحلات المعاصرة، ومتاجر التحف والهدايا التذكارية، وعدد من علامات المجوهرات الراقية من جهة أخرى. ويضم السوق أكثر من 25 مطعمًا تمثل مطابخ عالمية متعددة من كل بقاع العالم، ويقدم كل مطعم ومقهى بسوق مدينة جميرا خيارات مثالية من الإطلالات على العمارة العربية والممرات المائية بمدينة جميرا  أو على فندق "برج العرب جميرا" الغني عن التعريف.

 

أما منتجع مدينة جميرا فيضم أربعة فنادق تحتوي على أكثر من 1200 غرفة وجناح فندقي، وخيارات عديدة وواسعة من المطاعم، بالإضافة إلى مرافق للمؤتمرات وقاعتي احتفالات كبيرتين، ومدرج مسرحي بسعة 1000 مقعد فضلًا عن قاعة مدينة أرينا ذات التصميم الرّحب والاستخدامات المتعددة.