مجلس التعاون الخليجي يدين إعلان نتنياهو

11 أيلول/سبتمبر 2019

متابعة - الإمارات نيوز:

أدان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور "عبداللطيف بن راشد الزياني"، تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو"، بشأن نيته ضم أراض من الضفة الغربية المحتلة إلى السيادة الإسرائيلية.

ووصف "الزياني" التصريحات بأنها "تصريحات استفزازية خطيرة وعدوانية، وتتعارض مع القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وقرارات الشرعية الدولية، وتقوض جهود السلام الدولية".

وقال الأمين العام إن "الضفة الغربية المحتلة من قبل إسرائيل منذ عام 1967، هي أرض فلسطينية بموجب حقائق الجغرافيا والتاريخ والقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن"، مستنكرا الانتهاكات الاسرائيلية لحقوق الشعب الفلسطيني واستمرار سلطة الاحتلال الاسرائيلي في مصادرة أراضي الفلسطينيين وإقامة مستوطنات عليها.

ودعا الأمين العام المجتمع الدولي إلى إدانة انتهاك إسرائيل لحقوق الشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة، مطالبا مجلس الأمن الدولي بموقف حاسم لحماية الشعب الفلسطيني ووقف الاعتداءات والانتهاكات التي ترتكبها إسرائيل في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

كما أكد دعم مجلس التعاون للشعب الفلسطيني الشقيق، وحقه المشروع في إقامة دولته المستقلة على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، في إطار قرارات الشرعية الدولية و المبادرة العربية للسلام.