عيادات لامار الراعي البلاتيني لمهرجان ضيافة في دبي

 

أعلنت "عيادات لامار" أنها ستكون الراعي البلاتيني لمهرجان الضيافة بدبي بدورته الثالثة، الذي سيقام في مهرجان أتلانتس بدبي في ٨ فبراير- شباط العام الجاري.

 

ويحمل المهرجان هذا العام شعار التسامح مع الذات، تماشيًا مع إعلان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم سنة ٢٠١٩ عامًا للتسامح في دبي. وقالت الدكتورة ردينة مهيدات المديرة الطبية للمركز الذي افتتح صيف العام الماضي ليكون واحدًا من أهم عيادات التجميل في الشرق الأوسط، إن شعار التسامح هذه الدورة كان السبب الأساسي الذي دفع العيادات لتكون الراعي البلاتيني للمهرجان هذا العام، مضيفةً: "عندما نتحدث عن طب التجميل، نتحدث دائمًا عن الجمال الخارجي، لكن لا يوجد جمال خارجي دون الجمال الداخلي والتسامح مع الذات".

 

ويسعى المركز عبر رعايته للمهرجان إلى تغيير الصورة النمطية عن طب التجميل الذي يعتبره الناس من الكماليات، لإعادة النظر إليه كأداة تدعم الكثير من المرضى ممن يحتاجون إلى تدخل طبي ضروري، في إعادة الثقة بنفسهم،  ليشعروا بجمالهم الداخلي منعكسًا خارجيًا، وليكون لديهم تسامح مع ذاتهم.

 

ويشتهر المهرجان بتكريمه لشخصيات مميزة عربيًا وعالميًا وتسليط الضوء على إنجازاتهم، وقالت الدكتورة مهيدات: "سنكون حاضرين ضمن فعاليات المهرجان، وسنسلم إحدى جوائز المهرجان لأحد الشخصيات المميزة ممن تغلبوا على الصعوبات الموجودة في حياتهم."