مدرب تشيلسي يلوم اللاعبين ويستذكر أيامه مع نابولي‎

متابعة -  الإمارات نيوز:

 

 

 

ألقى الإيطالي "ماوريسيو ساري"، مدرب فريق "تشيلسي"، اللوم الشديد على لاعبيه، بسبب ردة فعلهم بعد تقدم نظيره "وولفرهامبتون"، في مباراتهما مساء الأربعاء، التي انتهت بخسارة البلوز 1-2.



 

وقال "ساري"، في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية، عقب المباراة: "بالطبع أنا محبط من النتيجة، لقد لعبنا بشكل جيد في الشوط الأول.. كان بإمكاننا قتل المباراة، وفجأة تلقينا هدفا، وكنا نفس الفريق في الملعب، من الصعب فهم ذلك، كان هناك وقتا للفوز بالمباراة، لم أستطع فهم ردة الفعل".



 

وأضاف ساري: "لا أعلم إذا كنا نستحق ركلة جزاء أم لا، ولكن في أول 10 دقائق في الشوط الثاني، كان لدينا 5 فرص محققة للتهديف، ولا أريد أن أناقش ركلة الجزاء فقط، لعبنا بشكل جيد لـ55 دقيقة، وفجأة أصبحنا فريقا آخر".



 

واختتم: "في إيطاليا مع نابولي، خسرت الدوري بـ91 نقطة، ما أعرفه أنه في كل مباراة عليك الحصول على النقاط ثم النقاط".



 

يجدر بالذكر أن "تشيلسي" تراجع بعد الخسارة إلى المركز الرابع، برصيد 31 نقطة، خلف "توتنهام" 33 نقطة، و"ليفربول" 39 نقطة، والمتصدر "مانشستر سيتي" بـ41 نقطة.