رئيس الفلبين يعلن عن مكافأة لكل شرطي يقتل ضابطًا فاسدًا

أعلن الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، عن تخصيص مكافأة لعناصر الشرطة الذين يقومون بقتل الضباط الرفيعين في حال تورطهم بتجارة المخدرات.

 

وصرح دوتيرتي، بعد مقتل عقيد في الشرطة، يوم الإثنين 5 نوفمبر الجاري، قائلًا: "سأقوم بمكآفأة أي شرطي يقوم بقتل ضابط رفيع، سأمنحه جائزة وكذلك رحلة إلى هونغ كونغ"، مضيفًا: "إذ قبضت عليك (الضابط الفاسد)، فعذرًا، إنها النهاية، سأقتلك فعلًا.. لا تدمر بلدي أبدًا، لأنني سأقتلك.. لا تدمر شبابنا وشاباتنا، لأنني سأقتلك". حسب ما نشر في موقع "روسيا اليوم"

 

وكان العقيد سانتياغو رابيز، قد قتل خلال معركة عنيفة بالأسلحة النارية، أثناء محاولة عناصر الشرطة القبض عليه، بسبب "تورطه" في تجارة المخدرات، إذ حاول العقيد مقاومة عناصر الشرطة.

 

ويذكر أن الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، عرض مكافأة مشابهة من قبل، إذ منح 56 ألف دولار لكل من يقتل ضابطًا فاسدًا، ممن تورطوا في إعادة تكرير وبيع المخدرات التي تصادرها الشرطة.