وصول قاطرتي الإمارات العالمية للألمنيوم إلى غينيا

أكدت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، اليوم الخميس، وصول قاطرتي تحويل من طراز SD40-2إلى جمهورية غينيا في غرب إفريقيا، تمهيدا لاستخدامهما في مشروع الشركة لتعدين البوكسيت.

 

وتعمل شركة "غينيا ألومينا كوربوريشن"، التابعة والمملوكة بالكامل لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، على بناء منشآت تعدين البوكسيت ومرافق التصدير المرتبطة به في جمهورية غينيا، في مشروع يعتبر أكبر مشروع تنموي تشهده البلاد خلال العقود الأربعة الأخيرة.

 

ووصلت القاطرتان مباشرة من مصنع الإنتاج في الولايات المتحدة الأمريكية، وتبلغ قدرة كل قاطرة 3000 حصان، ويمكنها تحويل ونقل ما يصل إلى 120 عربة محملة بالكامل، بحمولة تزن أكثر من 10200 طن.

 

وستستخدم قاطرات التحويل في نقل العربات عن طريق السكك الحديدية من منطقة التحميل الخاصة بشركة "غينيا ألومينا كوربوريشن" في موقع المنجم، إلى منصة التفريغ الخاصة بها في ميناء كاسمار على الساحل الغيني.

 

ومن المقرر أن يستخدم مشروع "غينيا ألومينا كوربوريشن" خطوط السكك الحديدية القائمة وقاطرات السحب في معظم الرحلة من المنجم إلى الميناء، والتي تقدر بنحو 90 كيلو متر، وتعمل الشركة حاليا على بناء محطات سكة حديدية لربط شبكة السكك الحديدية القائمة بمرافقها.

 

ويتوقع أن تنطلق أولى صادرات البوكسيت من مشروع "غينيا ألومينا كوربوريشن" خلال النصف الثاني من العام 2019، فيما ترجح الشركة وصول إنتاج البوكسيت إلى ما يقارب 12 مليون طن سنويا عند التشغيل الكامل للمشروع، الذي تبلغ ميزانية إنشائه نحو 1.4 مليار دولار.