"براند دبي" يُناقش مشاريع ومبادرات تُضيف لمحات إبداعية جديدة للمدينة

نظم "براند دبي" الذراع الإبداعي للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، جلسة عصف ذهني بمشاركة مجموعة من المبدعين ورواد الأعمال الشباب اليوم الخميس؛ استهدفت مناقشة المشاريع والمبادرات التي سيقوم بتنفيذها في مواقع عدة في الإمارة خلال المرحلة المقبلة، والرامية إلى إثراء المشهد الإبداعي والجمالي بإضافات نوعية تواكب توجهات دبي كمدينة داعمة للإبداع، وتبرز السمات التي تميزها كمدينة عالمية الطابع تجمع في تناغم بين عراقة الماضي وطموحات المستقبل.


وأكد القائمون على "براند دبي" أن هذه الخطوة تأتي في إطار الحرص على توسيع دائرة المشاركة المجتمعية في تحديد سبل التوظيف الأمثل لتلك المشاريع لخدمة المناطق التي سيتم تنفيذ تلك المشروعات فيها، مع مراعاة طبيعة تلك المناطق وأهميتها بعد أن تم انتقائها بعناية وفق مجموعة من المعايير، ومنها قيمة الموقع من الناحية التاريخية والاقتصادية والاجتماعية، وما يمثله من أهمية بالنسبة لدبي وسكانها وزوارها وتتضمن على سبيل المثال مناطق الجذب السياحي المنتشرة في انحاء الإمارة والتي تستقطب يوميا آلاف الزوار من داخل وخارج الدولة.


ونقلت وكالة الإمارات للأنباء عن سعادة منى غانم المرّي -المدير العام للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، قولها إن الجلسة تعكس سعي المكتب للتعرّف على أفكار وانطباعات المجتمع حول المشاريع والمبادرات التي ينفذها "براند دبي" في مناطق متفرقة من الإمارة، وتبرز اهتمام دبي بالإبداع والابتكار عبر مجموعة من الإبداعات الفريدة، بمشاركة نخبة من الفنانين والمبدعين الإماراتيين والعالميين وأعمال تعبر عن احتفاء دبي بالثقافة الإماراتية، وتقدم ملامح من حياة المجتمع الإماراتي وتبرز الروح الإبداعية لدبي من خلال لغة إبداعية تنقل الرسالة بكل سهولة إلى الجميع.


من جانبها، أوضحت نهال بدري مدير "براند دبي" أن النقاش استعرض سبل الدعم الممكنة لرواد الأعمال كهدف أساسي من أهداف مبادرة "بكل فخر من دبي"، حيث ناقش الاجتماع أفكار يمكن من خلالها الترويج لأعمالهم كجزء لا يتجزأ من قصة نجاح دبي، بأسلوب يمكنهم من بلوغ مستويات جديدة من التميز في أنشطتهم على تنوعها وذلك من خلال مجموعة من الخطوات التي سيُعلن عنها تباعاً مع إطلاق المشاريع.