شرطة أبوظبي تحذر من روابط إلكترونية خطيرة

متابعة -  الإمارات نيوز:

حذرت شرطة أبوظبي من انتشار روابط إلكترونية مقرصنة تستهدف بيانات مستخدمي الهواتف المتحركة، باستخدام أساليب احتيال متطورة بمجرد فتحها عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وطالبت الجمهور، وفقا لـ"وام"، بضرورة عدم فتح الروابط مجهولة المصدر وتفعيل خطوات الأمان التي تتبعها تطبيقات التراسل الفوري مثل "واتساب"، عند إعادة تسجيل أرقام الهواتف المتحركة.

وقال العقيد "عمران أحمد المزروعي" مدير مديرية التحريات والتحقيقات الجنائية بالإنابة في قطاع الأمن الجنائي، إن قسم مكافحة الجرائم الإلكترونية في إدارة التحريات والمباحث الجنائية في المديرية، تلقى بلاغات تفيد بتعرض أشخاص لعمليات ابتزاز بعدما تم الاستيلاء على بياناتهم وصورهم الشخصية عبر روابط مشبوهة.

وأشار إلى مخاطر هذه العمليات الاحتيالية التي تستهدف سرقة الأموال بطرق غير مشروعة عبر استغلال الإنترنت، لافتا إلى معاناة العديد من دول العالم من تكرار هذه الجريمة التي طالت مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي.

ونصح "المزروعي" بعدم حفظ الملفات الهامة في الهواتف مما قد يتم استغلالها بالقرصنة، إلى جانب عدم فتح أي روابط إلكترونية مشبوهة أو غير معلومة المصدر، وتمكين وسائل الحماية المتبعة عبر تطبيقات التراسل الفوري واستخدام برامج معتمدة لمكافحة الفيروسات، وعدم مشاركة كلمات المرور مع أي شخص مهما كانت الأسباب، إلى جانب التأكد من إعادة الهاتف إلى ضبط المصنع والتأكد من خلوه من أية بيانات أو صور قبل بيعه.

يشار إلى أن شرطة أبوظبي أطلقت حملات توعية حذرت فيها من أساليب الابتزاز الإلكتروني والاحتيالي الهاتفي، فضلا عن نشر تفاصيل لضبطيات بهدف تثقيف أفراد المجتمع برفع مستويات الحس الأمني بأساليب وقائية وإرشادية آمنة، يتوجب اتباعها تجنبا للوقوع في براثن عصابات الاحتيال واستنزاف مدخراتهم بوسائل مخادعة.