بين إهانة الفن واحترام الحرية الشخصية.. هكذا علق المشاهير على عودة حلا شيحة للتمثيل

 
أثارت عودة الفنانة حلا شيحة للتمثيل وخلعها الحجاب، ضجة واسعة منذ أمس عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وتباينت ردود أفعال الرواد ما بين دعم حريتها الشخصية ومهاجم لفكرة التحول من الحجاب والالتزام للتمثيل.

وفي أول رد فعل لـ"حلا" بعد قرار خلع الحجاب، دشنت حسابًا جديدًا عبر موقع الصور الشهير "إنستجرام"، وكتبت عليه: "دعوا الخلق للخالق".
 
ونشرت "حلا"، أول صورة لها بعد خلعها الحجاب وعلقت قائلة: "أنا عدت"، كما نشرت صورة لها مع شقيقتها هنا من أيام الطفولة.

وتفاعل بعض المشاهير والفنانين على قرار خلع حلا شيحة للحجاب.

بداية رحبت الفنانة آيتن عامر برجوع زميلتها حلا شيحة للوسط الفني قائلة: "أحب أفكركوا إن كل واحد حر كل واحد حقه يمشي حياته زي ما هو عايز.. كل واحد حر في اتخاذ قرارات حياته مفيش حد وصي على حد.. نورتينا".
 
وبعدما تعرضت "آيتن" لهجوم شديد بسبب رأيها، نشرت تغريدة أخرى قالت فيها: "تقريبا نفس الناس اللي متضايقة مني عشان أعلنت تقبلي وترحيبي لحلا شيحة في مجتمعنا سواء بحجاب أو بدون هما نفس الناس اللي طلعونى كافرة عشان عيدت على المسيحيين إمبارح عشان بداية صيام العذرا".
 
وعلقت وفاء عامر أيضًا على عودة حلا شيحة للتمثيل، حيث قالت: "حلا شيحة بنت اشتغلت معايا كانت صادقة في كل حياتها وتقمصها لشخصياتها"، مضيفة: "هي حرة وربنا هو اللي عالم بصدقها وبحبها بأشكالها.. حلا شيحة حرة وبنت محترمة جدًا ومحدش ينطق بحاجة ضد فهمي للحرية".
 
وعقب الإعلامي وائل الإبراشي على خلع حلا شيحة للحجاب وعودتها للفن قائلاً: "إن قرار عودة حلا للفن حرية شخصية"، مؤكدًا أنها كانت حرة عند اختيارها لارتداء الحجاب واعتزالها الفن.
 
وأضاف الإبراشي: "من حقها أن تتخذ أي قرار في حياتها"، مطالبًا الجميع  بالصمت واحترام قرارها وألا يحددون من سيدخل الجنة والنار.

ورأى السيناريست عمرو محمود ياسين، أن عودة حلا شيحة للتمثيل مكسب حقيقي للسينما والدراما، ورفض التعليق على خلعها للحجاب قائلاً: "مش هتكلم عن الحجاب ولا بقول اللي عملته حلا صح أو غلط.. مش ده الموضوع المطروح في البوست.. لكنها موهبة وفنانة ومكسب عظيم".
 
وعلق مقدم البرامج وائل منصور على قرار حلا شيحة، حيث غرد قائلاً: "حلا حرة في قرارها"، مستنكرًا كل من يهاجمها بعد خلع حجابها.
 
وعلقت الناقدة ماجدة خير الله قائلة: "تخلع الحجاب هذا شأنها، ترجع تمثل هذا شأننا"، مضيفة: "ليست كل واحدة ترى أن الفن حراما وترتدي الحجاب بكامل رغبتها ثم تتراجع عن قرارها وتعود للتمثيل من أجل حفنة ملايين، ونحن نستقبل قرارها هذا بدون حول ولا قوة".

وواصلت: "نحن الطرف المهم في معادلة الفن، نحن المتلقي نحن الجمهور ويمكن أن نرفض وجودها ولا نرحب بعودتها للفن، هي تركت الفن بإرادتها ولم تكن في إجازة مريضة ثم عادت، من رأيي الاحتفاء بعودة حلا شيحة وخلعها للحجاب إهانة للفن".