أسكوت توقع اتفاقية تحالف مع سيبو لاند ماسترز لإدارة 1600 وحدة سكنية في الفلبين

 

كشفت شركة ’أسكوت المحدودة‘ (أسكوت)، العلامة المشغلة للشقق الفندقية والمملوكة بالكامل من قبل شركة "كابيتالاند"، عن إقامة تحالف استراتيجي مع شركة "سيبو لاند ماسترز" (سي إل آي)، أحد أبرز شركات التطوير العقاري في الفلبين، لإدارة 1600 وحدة سكنية بحلول عام 2022 ،الأمر الذي سيعزز من المكانة الرائدة للشركة في الفلبين، وبموجب هذا التحالف، سيسعى الطرفان لإيجاد مشاريع عقارية ملائمة لتقوم شركة "سي إل آي" بتطويرها وتحويلها إلى شقق فندقية يتم إدارتها من قبل أسكوت.  

 

ووقعت الشركتان عقود الإدارة الخاصة بأول أربعة مشاريع عقارية لتوفير أكثر من 800 وحدة سكنية في المناطق التجارية الرئيسية في كل من باكولود ومدينتي سيببو ودافاو، ومن المقرر افتتاح ’سيتادينس باكولود سيتي‘ و’سيتادينس سيبو سيتي‘ و’سيتادينس باراجون دافاو‘ و’لايف سيبو سيتي‘ بين عامي 2019 و2021، ويمثل ’سيتادينس باكولود سيتي‘، وهو أحدث المشاريع المتفق عليها بموجب هذه الشراكة، الحضور الأول لعلامة "أسكوت" في مدينة باكولود، كما قامت شركة ’أسكوت‘ خارج إطار هذه الشراكة بالدخول إلى سوق مدينة كويزون، وهي أكبر مدن مانيلا عاصمة الفلبين، عبر تأمين عقد إدارة مع أحد الشركات العقارية ،وذلك لافتتاح مجمع ’سيتادينس روسيس كويزون سيتي‘ في عام 2023، وسيضاعف العقدان الجديدان في باكولود وكويزون محفظة ’أسكوت‘ في الفلبين بنسبة 27٪ سنوياً إلى أكثر من 4300 وحدة سكنية.

 

وبهذا الصدد، قال كيفن جوه، الرئيس التنفيذي لشركة ’أسكوت‘ المحدودة: "يرتكز تحالف ’أسكوت‘ مع شركة ’سيبو لاند ماسترز‘ في الفلبين على الشراكات الاستراتيجية الأخرى التي أنشأناها في جميع أنحاء العالم بهدف تسريع نمو الشركة عالمياً، وستتيح لنا هذه الشراكة إمكانية تنفيذ عدد من المشاريع عالية الجودة في البلاد عبر الاستفادة من شبكة ’أسكوت‘ العالمية وخبرتها الكبيرة في قطاع الضيافة، فضلاً عن سمعة شركة ’سيبو لاند ماسترز‘ الراسخة في الفلبين، وسوف يسهم ذلك في تسريع وتيرة توسع شركة ’أسكوت‘ وتعزيز مكانتها الريادية كأكبر شركات الضيافة العالمية في الفلبين، ويشير اختيار كبرى الجهات الرائدة في القطاع للدخول في شراكة مع ’أسكوت‘ إلى حجم القيمة التي نقدمها لشركائنا، ونحن نثق في ’أسكوت‘ بقدرتنا على تحقيق هدفنا المتمثل في تجاوز 80 ألف وحدة سكنية في عام 2018، وتوسيع محفظتنا إلى 160 ألف وحدة حول العالم بحلول عام 2023".

 

 وبدوره، قال دانيل وي، المدير العام الإقليمي لشركة ’أسكوت‘ في الفلبين: "تتمتع ’أسكوت‘ بحضور قوي في الفلبين يصل إلى 18 عاماً مع العديد من الفنادق والمجمعات السكنية ذات الأداء القوي العاملة تحت مظلة علاماتنا التجارية الحائزة على الجوائز ’أسكوت‘ و’سيتادينس‘ و’سومرست‘، والتي تتميز بمعدّل إشغال يبلغ حوالي 80٪، وفي إطار شراكتنا مع شركة ’سيبو لاند ماسترز‘، سنقدم للفلبين علامة ’لايف‘ التي تستهدف جيل الألفية، ومن المقرر افتتاح فندق ’سيتادينس روسيس كويزون سيتي‘، إلى جانب مشاريعنا الأربعة مع شركة ’سيبو لاند ماسترز‘ والتي تشمل ’سيتادينس باكولود سيتي‘ و’سيتادينس سيبو سيتي‘ و’سيتادينس باراجون دافاو‘ و’لايف سيبو سيتي‘، خلال السنوات الخمس القادمة، ويمكن لضيوفنا التطلع قدماً إلى الاستمتاع بتجربة مفهوم الإقامة الفندقية التي تحاكي السكن في المنزل والخدمات ذات المستوى العالمي ضمن هذه المجمعات السكنية الفريدة ذات المواقع المتميزة، وتأتي هذه الخطوة في إطار مسيرتنا لتحقيق هدف ’أسكوت‘ المتمثل في الوصول إلى 60 ألف وحدة سكنية في الفلبين بحلول عام 2020".

 

 ومن جانبه، قال خوسيه سوبيرانو الثالث، الرئيس التنفيذي لشركة ’سيبو لاند ماسترز‘: "تغمرنا السعادة لشراكتنا مع ’أسكوت‘، والتي تُعتبر إحدى أبرز العلامات التجارية العالمية في قطاع الضيافة والتي تتمتع بأكبر حضور في الفلبين، من أجل توسيع نطاق محفظة مشاريعنا العقارية الخاصة بقطاع الضيافة، وسيوفر قطاع السياحة المزدهر والاستثمارات المتنامية في البلاد فرصاً كبيرة لقطاع الإقامة الفندقية والسكن".


وتعد الخبرة الإدارية القوية في قطاع الضيافة التي تتميز بها شركة ’أسكوت‘ عنصراً هاماً يتكامل مع سجلنا العريق ومعرفتنا العميقة بسوق العقارات في العديد من المدن المتنوعة في الفلبين، وبشراكتنا معاً، سنضع معياراً قوياً لجودة قطاع الإقامة الفندقية والسكن وخدمة العملاء في البلاد".

 

وفي بادرة تعتبر الأولى في العالم، وقعت مؤسسة التمويل الدولية، عضو مجموعة البنك الدولي، مذكرة تفاهم مع شركة ’أسكوت‘ لتصبح الشركة أول من يحصل على شهادة المباني الصديقة للبيئة الخاصة بالشقق الفندقية كجزء من نظام شهادة "التميز في التصميم لتعزيز الكفاءة"1 (EDGE) التابعة لمؤسسة التمويل الدولية، ومن المقرر أن يصبح فندق ’أسكوت ماكاتي‘ في الفلبين أول عقار للشقق الفندقية يحصل على شهادة "التميز في التصميم لتعزيز الكفاءة"، وبموجب مذكرة التفاهم، ستقوم ’أسكوت‘ و مؤسسة التمويل الدولية بتوحيد الجهود لتطوير العقارات وفقاً لمعايير الشقق الفندقية الصديقة للبيئة الجديدة الخاصة بشهادة EDGE، مع إمكانية تقديم مؤسسة التمويل الدولية للدعم المالي، إلى جانب توفير شركة ’أسكوت‘ للخدمات الإدارية.

 

وتعليقاً على مذكرة التفاهم الجديدة قال كيفن جوه، الرئيس التنفيذي لشركة ’أسكوت‘ المحدودة: "نأخذ زمام المبادرة في وضع معيار دولي جديد للمباني الصديقة للبيئة انطلاقاً من سمعة شركة ’أسكوت‘ وخبرتها في إدارة المساكن المخدمة والشقق الفندقية الحائزة على جوائز عالمية لأكثر من 30 عاماً، ويعتبر حصول فندق ’أسكوت ماكاتي‘ الذي تم تجديده مؤخراً، على أول شهادة خاصة بالشقق الفندقية الصديقة للبيئة في العالم بمثابة اعتراف بالقيمة المعززة التي نوفرها لأصحاب العقارات من خلال الممارسات المستدامة، مثل جهود توفير الطاقة والمياه، ومن شأن هذا الأمر أن يمهد الطريق أمام المزيد من الفنادق لاعتماد الشهادة الخضراء الدولية الجديدة التي تم تطويرها خصيصاً لقطاع الشقق الفندقية والمساكن الخدمية، كما أنه يمثل بداية شراكة ’أسكوت‘ مع مؤسسة التمويل الدولية لتعميق تبادل المعارف والبحوث حول التصميم المستدام للشق الفندقية في المناطق النامية مثل آسيا والمحيط الهادي والهند الصينية وأفريقيا. ونتطلع إلى الاستفادة من شبكة التمويل الدولية التي تقدمها مؤسسة التمويل الدولية لتوفير المزيد من الفرص التجارية في هذه الأسواق الناشئة حيث يمكن لشركة ’أسكوت‘ المساهمة بخبرتها الإدارية الكبيرة في مجال الضيافة".

 

وفي هذا السياق، قالت رنا كرادشيه، المدير الإقليمي لمؤسسة التمويل الدولية في سنغافورة: "نشهد اهتماماً قوياً من المستثمرين والمطورين لتلبية الطلب المتزايد على المباني الصديقة للبيئة وذات الكفاءة في استخدام الموارد، ونحن متحمسون للقيام بإطلاقنا الأولي في الفلبين، بينما نتطلع إلى تكرار هذا الأمر في الأسواق الناشئة الأخرى، وتقدم شهادة المباني الخضراء EDGE التابعة لمؤسسة التمويل الدولية وسيلة فعالة من حيث التكلفة لتضمين المزايا الصديقة للبيئة في تصميم المباني، وانطلاقاً من مكانتها كأحد أكبر مشغلي الشقق الفندقية في العالم، تُعتبر شركة ’أسكوت‘ شريك رئيسي للعب دور ريادي في شهادة EDGE للمباني الخضراء الخاصة بالشقق الفندقية بينما نتعاون معاً لتشجيع اعتماد ممارسات الاستدامة حول العالم".

 

الجدير بالذكر بأن أسكوت تمتلك في الفلبين 20 عقاراً توفر أكثر من 4,300 وحدة سكنية في أنحاء المدن الرئيسية في مانيلا وباكولود وسيبو ودافاو وإيلويلو، ويشمل ذلك الفنادق الـ 13 المقرر افتتاحها في الفترة من 2018 إلى 2023، حيث سيفتتح فندق ’سيتادينس باي سيتي مانيلا‘ في وقتٍ لاحق من هذا العام، يليه افتتاح فندقي ’سيتادينس أميجو إيلويلو‘ و ’سيتادينس سيبو سيتي‘ في عام 2019، بينما سيتم افتتاح فنادق ’أسكوت دي ميرديان بارك مانيلا‘ و’سيتادينس باكولود سيتي‘ و’سيتادينس باراجون دافاو‘ و’سومرست جوروردو سيبو‘ و’سومرست فاليرو ماكاتي‘ و’سومرست سالسيدو فيلج ماكاتي‘ و’لايف سيبو سيتي‘ في عام 2021. في حين سيتم افتتاح فندق ’سيتادينس جرين هيل مانيلا‘ في عام 2022؛ وفندقي ’سيتادينس بينافيدز ماكاتي‘ و’سيتادينس روسيس كويزون سيتي‘ في عام 2023.

 

ويشهد الطلب على الخدمات السكنية ذات الجودة العالية في الفلبين ارتفاعاً ملحوظاً مع ارتفاع عدد سكان فئات الطبقة المتوسطة فيها وجاذبيتها المتزايدة كوجهة متميزة للاستثمار والسياحة، وفي عام 2017، زار الفلبين 6.6 مليون سائح، بزيادة قدرها 11٪ عن عام 20162. وتشمل المشاريع الكبرى التي يجري تنفيذها حالياً، مترو أنفاق مانيلا، وشبكة طريق لوزون سباين السريع، وشبكة مترو مانيلا اللوجستية، وطريق ميترو سيبو السريع3.