كسر في الأنف يفسد احتفالية روني بهدفه الأول في الدوري الأمريكي

متابعة -  مظفر إسماعيل:

احتفل الهداف التاريخي للمنتخب الإنجليزي لكرة القدم، "واين روني"، بتسجيل أول هدف له بقميص فريق "دي.سي يونايتد" في الدوري الأميركي للمحترفين، لكنه تعرض بعدها لإصابة بكسر في الأنف.

وسجل "روني"، 32 عاما، الذي انضم إلى الفريق الأميركي قادما من نادي "إيفرتون" الإنجليزي، الهدف الأول لفريقه في شباك "كولورادو رابيدز" في المباراة التي انتهت بفوز "يونايتد" 2 / 1، مساء السبت.

وقال "روني" عبر حسابه في موقع شبكة التواصل الاجتماعي تويتر، أمس الأحد: "سعيد بتسجيل أول هدف لي مع دي.سي يونايتد في الليلة الماضية.. لكنني تعرضت لكسر في الأنف وجرح تطلب خمس غرز".

وسجل روني هدف التقدم لفريقه بكرة مرت بين ساقي حارس المرمى "تيم هوارد"، الزميل السابق لـ"روني" في "مانشستر يونايتد"، وبعدها تصدى "هوارد لكرتين أخريين من "روني".

وبعد أن سجل "نيكي جاكسون" لاعب "رابيدز" هدفا بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 90، ليهدي "دي.سي يونايتد" التقدم 2 / 1، تعرض "روني" لإصابة بكسر في الأنف خلال الوقت المحتسب بدل الضائع.

وكان "روني" قد انضم إلى الفريق الأميركي في حزيران الماضي بعقد لمدة ثلاثة أعوام ونصف العام.