ماذا قال الخبراء عن أول لقاء بين ترامب وبوتين؟

 

قالت خبيرة لغة الجسد جودي جيمس، إن لغة الجسد في لقاء الرئيس الأمريكي ونظيره الروسي في القمة الأولى لهما كشفت عن غياب الود بينهما، حيث ظهرا كما لو كانا مصارعين أنهيا مباراة في الحلبة وينتظران النهاية.

وأوضحت لصحيفة ديلي ميل البريطانية أن ترامب وبوتن أبرزا صدريهما حين قاما، كما نفض كل منهما سترته وكأنهما يستعدان لنزال عنيف، كما أن ترامب غمس لبوتن ولكن الرئيس الروسي لم يرد على إشارة الرئيس الأميركي ولم يتفاعل معها.

وأضافت أنه عندما هنأ ترامب الرئيس الروسي على تنظيم المونديال، لم يصدر بوتن أي ابتسامة مجاملة، مما يؤكد غياب الود بينهما، كما أنه في بداية اللقاء الذي أقيم في العاصمة التايلندية طلب كل منهما من الآخر البدء في الكلام مما يظهر عدم صفاء الأجواء، حيث أظهر ذلك أن كلا منهما يسعى للهيمنة على الآخر.

وأشارت إلى أن ترامب جلس بطريقته المعتادة في اللقاء، كما حافظ بوتن على هيئته الهادئة، ولكن الرئيس الروسي فعل إشارة بيده كشفت أنه يستعجل المغادرة.