سوايرز يعتذر لـ"كيلليني" بعد 4 أعوام على واقعة "العضة"

استعاد مهاجم منتخب أوروجواي وفريق برشلونة الإسباني، لويس سواريز، ذكريات واقعة العض الشهيرة للمدافع الإيطالي، جورجيو كيلليني، والتي حدثت خلال منافسات كأس العالم 2014، والتي أقيمت آنذاك في البرازيل.

 

وبحسب ما قاله "سواريز" لصحيفة ليكيب الفرنسية، فإنه يتساءل كثيرًا عن السبب الذي دفعه إلى عض "كيلليني"، معترفًا بأنه أخطأ في ذلك، وأنه تأكد بعدما فعل ذلك، أنه سيكون المسئول عن خروج منتخب أوروجواي من البطولة.

وأوضح أنه عاش فترة عصيبة قبل مونديال 2014، حيث كان يعاني من إصابة، مما جعله يشعر أنه سيتابع البطولة في منزله، ولكن تشجيع المقربين منه وانضمامه إلى قائمة المنتخب، جعلاه يبذل قصارى جهده، ليكون في أفضل حالة. 

ومن جهة أخرى، تطرق لاعب البرسا خلال حديثه للصحيفة، إلى أولى مشاركاته في كأس العالم، والتي كانت في مونديال 2010، حيث قال إن المشاركة في تلك البطولة، خطوة مهمة في حياة كل لاعب، فذهب إلى جنوب إفريقيا ولديه رغبة قوية في تقديم أداء ممتع.

ولفت إلى أنه انضم لقائمة المنتخب الأول عندما كان في عمر 19 عامًا، أي بعد 6 أشهر فقط من رحيله من أوروجواي للاحتراف في أوروبا، مضيفًا أن الأمر كان بالنسبة له كالحلم الذي تحول إلى حقيقة، فكل لاعب بالعالم يحلم بتمثيل بلاده.