إطلاق المرحلة الثانية من حملة إماراتنا خير "إسعاد يتيم" لأطفال هيئة ال مكتوم الخيرية

قام ميركاتو و مجموعة "آرسيجي" للإعلام تزامناَ مع عام زايد و بمناسبة شهر رمضان المبارك بإستضافة المرحلة الثانية من حملة إماراتنا خير في مبادرة " اسعاد يتيم"برعاية الشيخة فاطمة بنت حشر بن دلموك ال مكتوم رئيس جمعية سواعد الخير.

و تضمنت الحملة إفطارا رمضانيا خاصأ للأطفال الايتام من هيئة ال مكتوم الخيرية أستضافه ميركاتو في مور كافيه و بالتعاون مع شرطة دبي و قد حضرالافطار الخيري العديد من ممثلي بعض الجهات الحكومية  مثل شرطة دبي و ممثلين من إدارة ميركاتو ، بالاضافة إلى شخصيات مجتمعية محبة للخير ، ومتطوعين واعلاميين قاموا بتقديم الهدايا ، وتوزيع عيدية العيد على كافة الأطفال الايتام.
وقالت الشيخة فاطمة بنت حشر آل مكتوم بهذه المناسبة: إن هذا الإفطار يأتي ضمن مشاريع الجمعية وحملة اماراتنا خير بهدف التواصل الاجتماعي والعمل على خدمة المجتمع ورسم البهجة والسرور على وجوه الأطفال الأيتام خلال الأيام الفضيلة، الذين هم بأمس الحاجة إلى الدعم والعناية والرعاية من كافة أبناء المجتمع للتخفيف عنهم ومساندتهم وتقديم الدعم المادي والمعنوي لهم
وأضافت : إن الأيتام فئة عزيزة من أفراد مجتمعنا، حاثة الجميع على الوقوف معهم ، داعيًة الله العلي القدير أن يديم على بلادنا أمنها وعزها واستقرارها في ظل قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس الدولة حفظه الله ، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي " رعاه الله " وإخوانهما أعضاء المجلس الاعلى للاتحاد حكام الامارات
وبهذه المناسبة، قالتنسرين بستاني ، مديرة العلاقات العامة و الإتصال المؤسسي لميركاتو،  " سعدنا بإستضافة المرحلة الثانية من حملة إمارتنا خير " اسعاد يتيم" لأطفال هيئة ال مكتوم الخيرية في ميركاتو و نشكر الشيخة فاطمة بنت حشر آل مكتومال مكتوم رئيس جمعية سواعد الخيرعلى هذه المبادرة الخيرية و التي تأتي تزامناَ مع (عام زايد) ويكفينا فخراً هذا الشعار الذي يحمل أسمى معاني العطاء والقيم الخيرة التي حملها وتركها لنا القائد الراحل المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراهفي هذه الأيام المباركة من شهر الخير والمودة والتراحم. وفي إطار التزام ميركاتو بتحقيق أسعد اللحظات لكل الناس فقد كان هدفنا توفير الكثير من الأوقات الرائعة والممتعة لجميع أفراد العائلة خلال الشهر الفضيل ورسم الإبتسامة على وجوه الاطفال .
وقالت فرح عبد الحميد ممثلة مجموعة آر سي جي للإعلام " إن هذا الافطار يعد واحد من سلسلة المبادرات والأنشطة الخيرية التي تبنتها المجموعة بمناسبة عام زايد وشهر رمضان المبارك عندما جاءت فكرة الحملة "اماراتنا خير"، وذلك لتعزيز فكرة وقيم التعايش والعطاء والتلاحم والمودة التي رسخها فينا المغفور له بإذن الله الشيخ زايد كمقيمين ومواطنين في دولة الامارات يجمعنا الحب والاحترام وتربطنا روح التعايش والانسانية والعطاء. و تشجع مبادرة إسعاد يتيم على أهمية دمج الأطفال الأيتام بالمجتمع وعدم إشعارهم بالنقص الناتج عن غياب أحد الأبوين، لرسم البهجة والفرحة والسرور على وجوههم ، خاصة وان شهر رمضان الفضيل هو فرصة لترسيخ التعاضد والتلاحمبين طبقات المجتمع كافة بغض النظر عن الجنسية أو الدين أو السن أو اللون

وشكرت الشيخة فاطمة كل من ساهم في نجاح هذه المبادرة و برعاية هذا النشاط لدعم الاطفال الأيتام ، لنرقى بمجتمعنا آملين بأن يستمر العطاء وخدمة جميع فئات المجتمع المحتاجة لأننا بهم ومعهم نكبر ونفخر..