دراسة حديثة: نقص اليود لدى الأطفال يقلل نسب ذكائهم

 

ذكرت دراسة حديثة ممولة من قبل الاتحاد الأوروبي، بأن نقص اليود لدى الأطفال يقلل من نسبة ذكائهم.

 

وأوضحت الدراسة بأن المادة تكتسب أهمية كبيرة لتطوير الذكاء لدى الأطفال والمراهقين، ونقصها يساهم مباشرة في تقليل معدل ذكائهم.

 

وأشارت الدراسة، إلى أن نقص اليود لدى الأطفال يؤدي لأعراض وخيمة في المستقبل تؤثر عليهم وعلى اقتصاد دول بأكملها، نتيجة انخفاض القدرات المعرفية للأطفال.

 

ونصح الباحثون النساء الحوامل، بزيادة هذه المادة أثناء الحمل إذا لم تحوي الأغذية المتناولة يوميًا الكمية اللازمة لليود.

 

وأظهرت الدراسة أيضًا بأن نقص اليود لدى الأمهات يؤدي لخلل في نسب الذكاء لدى الطفل.