كندا تلغي تأشيرة دخول المواطنين الإماراتيين

متابعة -  مظفر إسماعيل:

أعلنت الحكومة الكندية في بيان نشرته اليوم عبر موقعها الرسمي، أن المواطن الإماراتي لم يعد بحاجة إلى تأشيرة دخول، اعتبارا من 5 يونيو 2018، من الساعة 1:30 بعد الظهر بتوقيت الخليج، للسفر إلى كندا للإقامة القصيرة، عادة لمدة تصل إلى ستة أشهر للأعمال أو للسياحة أو العلاج.

وجاء هذا الإعلان في أعقاب اجتماع سمو الشيخ "عبد الله بن زايد آل نهيان" وزير الخارجية والتعاون الدولي، مع معالي "أحمد حسين" وزير الهجرة واللاجئين الكندية.

وأكد الوزير "حسين" أن هذا القرار استند إلى تقييم شامل ودقيق لدولة لإمارات، وفقا لمعايير سياسة التأشيرة الكندية، حيث أكدت نتائج التقييم أن الإمارات تلبي جميع المعايير الكندية للحصول على الإعفاء من التأشيرة.

وذكر البيان الكندي أن "دولة الإمارات العربية المتحدة تعد شريكا استراتيجيا رئيسيا، ورفع شرط الحصول على التأشيرة سيساعد في إعادة تأكيد العلاقة القوية بين بلدينا، كما سيشجع زيادة التبادلات السياحية والثقافية والأكاديمية والدراسات، بالإضافة إلى تعزيز فرص العمل والتجارة والاستثمار الجديدة".

يشار إلى أن حجم التبادل التجاري غير النفطي بين الإمارات وكندا بلغ 14.3 مليار درهم، ما يعادل 3.9 مليار دولار، بنهاية 2016، كما تخطى إجمالي الاستثمارات الإماراتية في كندا 66 مليار درهم.