طيران الإمارات تشغل "الإيرباص A380 " إلى هامبورغ

 

 أعلنت طيران الإمارات، أكبر ناقلة دولية في العالم، اليوم عن عزمها تشغيل طائراتها الإيرباص A380 لخدمة إحدى رحلتيها اليوميتين بين دبي وهامبورغ. وسوف تحتفل الناقلة بأول رحلة منتظمة باستخدام الـA380 إلى المحطة الألمانية في 29 أكتوبر ،  حيث سوف تقوم بتسيير الطائرة على رحلتها الصباحية "ئي كيه 59/60". واعتباراً من 29 أكتوبر 2018، سوف تعمل الرحلة "ئي كيه 61/ 62" إلى هامبورغ ومنها بطائرة من هذا الطراز.

وسوف يرفع استخدام طائرة A380 على هذا الخط السعة المقعدية بنسبة 22٪. ومع توفير 6090 مقعداً أسبوعياً في كل اتجاه على هذا الخط، فإن طيران الإمارات ستتيح للسياح ورجال الأعمال مزيداً من خيارات السفر بين دبي وهامبورغ. كما ستغطس خدمات الطائرة العملاقة جميع محطات طيران الإمارات في المانياً، حيث تعمل طائرات A380 حالياً إلى كل من فرانكفورت وميونيخ ودوسلدورف.

وتوفر طائرة الإمارات A380 التي ستخدم خط دبي- هامبورغ مستويات متفوقة من الراحة والخدمة بمقاعدها البالغ عددها 516 بتوزيع الدرجات الثلاث: 14 جناحاً خاصاً في الدرجة الأولى و76 مقعداً يتحول إلى سرير مستو تماماً، و426 مقعداً مريحاً في الدرجة السياحية. ويستمتع الركاب بتجربة سفر راقية في جميع الدرجات، ومنتجات جوية فريدة تشمل حمّام "الشاور سبا" لركاب الدرجة الأولى، والصالون الجوي لركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال حيث يمكنهم التواصل على ارتفاع 40 ألف قدم، ونظام طيران الإمارات الفريد للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice الحائز جوائز عالمية والذي يوفر أكثر من 3500 قناة سمعية وبصرية، بالإضافة إلى خدمة الإنترنت اللاسلكي Wi-Fi.

وقال فولكر غرينر، نائب رئيس طيران الإمارات لشمال ووسط أوروبا: "نحن سعداء بإعادة طائرة الإيرباص A380 إلى موطنها لتنضم إلى 48 مدينة تخدمها حالياً ضمن شبكة خطوطنا العالمية. وتواصل هذه الطائرة، التي تعد جوهرة أسطولنا، إثارة إعجاب عملائنا، حيث أرست معايير متفوقة في الراحة والخدمات. ونحن نتطلع إلى توفير تجربة طائرة الإمارات A380 لعملائنا في هامبورغ".

وأضاف غرينر قائلاً: "سوف يوفر استخدام طائرة A380 ما مجموعه 1120 مقعداً إضافياً كل أسبوع في كل اتجاه، ما سيلبي الطلب المتزايد على خدماتنا، ويجسد قوة التزامنا نحو هامبورغ، ويزيد من إسهامنا في تعزيز حركة التجارة والسياحة في هامبورغ ومحيطها".

من جانبه، رحب مايكل إيغنشويلر، المدير التنفيذي لمطار هامبورغ، بإعلان طيران الإمارات. وقال: "طيران الإمارات مكوّن رئيس وشريك موثوق لعملياتنا منذ 12 عاماً، ويعد قرارها تشغيل طائرة A380 بين دبي وهامبورغ استجابة منطقية لنمو معدلات الطلب على السفر، والتزاماً قوياً نحو هامبورغ والمنطقة المحيطة بها في شمال ألمانيا".

وفي هذا العام الذي، الذي يصادف مرور 10 سنوات على دخول الإيرباص A380 الخدمة ضمن أسطول طيران الإمارات، فإن هامبورغ ستصبح المحطة رقم 49 التي تخدمها الناقلة بهذا الطراز من الطائرات، ما يوفر لعملائها إمكانية السفر على العملاقة من هامبورغ غلى دبي، ومنها إلى محطات عديدة مثل أوكلاند وبانكوك وهونج كونج وموريشيوس وسيول وشنغهاي وسيدني وتايبيه وطوكيو وغيرها.

وتعد طيران الإمارات أكبر مشغّل لطائرات A380، حيث يضم أسطولها 102 طائرة من هذا الطراز، ولديها طلبية مؤكدة لشراء 60 طائرة أخرى. ويقدر التزام طيران الإمارات نحو برنامج A380 بأكثر من 60 مليون دولار. ويجري تجهيز هذه الطائرات، بما في ذلك تركيب المكونات الداخلية، في هامبورغ حيث يتم استلامها أيضاً. ويدعم البرنامج ويوفر آلاف فرص العمل في صناعة الطيران العالمية. وتقدر إيرباص أن طلبيات طيران الإمارات وحدها من هذه الطائرات تدعم 41 فرصة عمل بصورة مباشرة وغير مباشرة في أوروبا، بما في ذلك 14500 فرصة عمل في ألمانيا.

واعتباراً من 30 أكتوبر  2018، سوف تعمل رحلة طيران الإمارات "ئي كيه 61" بطائرة  الإيرباص A380، حيث تغادر مطار دبي الدولي يومياً في الساعة 3 بعد الظهر، وتصل إلى هامبورغ في الساعة 7:05 مساءً. أما رحلة العودة "ئي كيه 62"، فتقلع من مطار هامبورغ في الساعة 9 مساءً، لتصل إلى دبي في الساعة 6:20 من صباح اليوم التالي (بالتوقيت المحلي). وسوف تبقى الرحلة الثانية بين دبي وهامبورغ "ئي كيه 59/ ئي كيه 60" تعمل بطائرات البوينج 777-300ER.

ويمكن لركاب الدرجة السياحية، كما في جميع رحلات طيران الإمارات اصطحاب أمتعة يصل وزنها إلى 35 كيلوغراماً، بينما يستطيع ركاب درجة رجال الأعمال اصطحاب 40 كيلوغراماً. أما ركاب الأولى فيمكنهم اصطحاب أمتعة يبلغ وزنها 50 كيلوغراماً. ويستطيع ركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال طلب خدمة السيارة مع سائق المجانية إلى ومن المطار، للوصول في الوقت المحدد والاستعداد لرحلتهم مع طيران الإمارات.

ويوفر "سكاي واردز طيران الإمارات"، برنامج مكافأة ولاء المسافرين الدائمين الحائز جوائز عالمية، أربع فئات من العضوية هي: الزرقاء، والفضية، والذهبية والبلاتينية. وتتيح جميعها للأعضاء، بمستويات متصاعدة، إمكانية الحصول على مجموعة متكاملة من المزايا الفريدة والمميزة. ويكتسب الأعضاء أميالهم عند سفرهم مع طيران الإمارات أو اختيارهم السفر مع ناقلات شريكة، أو مقابل اختيارهم فنادق أو شركات تأجير سيارات أو مؤسسات مالية وتسلية وترفيه شريكة. ويمكن للأعضاء استبدال أميالهم مقابل مجموعة كبيرة من خيارات الجوائز، التي تشمل تذاكر السفر وترقية درجة السفر على رحلات طيران الإمارات، والإقامة الفندقية، والجولات السياحية والهدايا الفاخرة.