"مبادلة" تشتري حصة في "نفط فوستوك" من جازبروم الروسية

قالت شركة جازبروم الروسية العملاقة للغاز إن مجلس إدارتها وافق على بيع 44 % من وحدتها التابعة جازبروم "نفط-فوستوك" إلى شركة "مبادلة للبترول" الإماراتية.

 
وستُباع الحصة بمقابل مالا يقل عن 271 مليون دولار وفقا لجازبروم، وفقا لوكالة "رويترز".

 وجازبروم الروسية هي شركة مساهمة مفتوحة وتعد أكبر شركة استخراج للغاز الطبيعي وواحدة من أكبر الشركات في العالم. وتم إنشائها في عام 1989 عندما حولت وزارة صناعة الغاز في الاتحاد السوفيتي نفسها إلى شركة، مع الحفاظ على سلامة كل أصولها.

 وفي وقت لاحق، تمت خصخصة جزء من الشركة، ولكن في الوقت الحالي، تسيطر الحكومة الروسية على أغلب أصول الشركة.

 
وأعلنت شركة "مبادلة للاستثمار" ("مبادلة")،منذ أيام عن بيع حصة الأغلبية التي تملكها ضمن ائتلاف الشركات المالكة لشركة "إي أم آي للنشر الموسيقي" إلى شركة "سوني كوربوريشن"؛ وذلك بقيمة 4,75 مليار دولار أمريكي.

ويخضع إتمام هذه الصفقة إلى شروط إغلاق محددة بما فيها موافقة الجهات التنظيمية المعنية. 

 
وتم تأسيس ائتلاف المستثمرين الذي عقد شراكة مع "سوني" من قبل وحدة أعمال الأسهم الخاصة في "مبادلة للاستثمارات المالية"، التي تولت إدارة شركة "إي أم آي للنشر الموسيقي " بالنيابة عن "مبادلة" وغيرها من المستثمرين الآخرين منذ العام 2012.