بعد بلوغ سن اليأس.. طرق لزيادة الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمية

 

كشفت طبيبة مختصة في علاج الاضطرابات الجنسية بالولايات المتحدة، الدكتورة باميلا ستيفنسون كونولي، بناء على شكوى إحدى مرضاها، والتي لم تفصح عن اسمها، حلولا لعلاج مشكلة بعض السيدات اللاتي لم يعد لديهن الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة مع الزوج بسبب وصولهن لسن اليأس.

 

وفقاً صحيفة "ذا غارديان" البريطانية، قالت الزوجة إنها لم تكن مهتمة بممارسة العلاقة الحميمة مع زوجها بعدما بلغت سن اليأس ولكنها كانت لا تستطيع أن تمنعه من أن يلمسها أو أن تخبره بما تشعر به خوفا من أن يسئ إليها لذلك كانت تبتسم له وتتحمله.

 

وقدمت السيدة بعض التنازلات لأنها تحب زوجها حيث كان يتلذذ عندما يداعب قدميها فتركته يفعل ما يريد ولكن دون رغبة منها في ذلك.

 

وقالت "باميلا" إن انقطاع الطمث يؤدي للحد من الهرمونات التي تجعل المرأة لديها رغبة في ممارسة العلاقة الحميمة ونصحت جميع النساء بألا ينهوا حياتهم الجنسية بأي وسيلة وإذا لم يكن معظمهن غير قادر على ممارستها فيجب الذهاب فورا للطبيب كي تصبح الحياة الزوجية أكثر سعادة.

 

وأكدت أنه يجب أن ترضي المرأة زوجها وأن توافقه اهتماماته وأن تطلب منه إثارتها حتى لا تشعر بألم أثناء العلاقة الحميمة وإذا لم يتمكن من ذلك فعليها الذهاب فورا للطبيب كي تتلقى علاجا لزيادة الرغبة لديها.