5 أمراض تصيبك بها حيواناتك الأليفة.. الضعف الجنسي ضمنهم

 

كشف أستاذ الصحة البيطرية في جامعة ليفربول، ألان رادفورد، أن معظم التفاعلات بين البشر والحيوانات الأليفة من المرجح أن تكون إيجابية، ولكن هذه الحيوانات يمكنها أن تحمل بعض الأمراض التي تصيبنا.

وقال أستاذ الصحة البيطرية إنه عادة ما تكون الأمراض التي تصيب تلك الحيوانات خفيفة للغاية ولكنها يمكنها أيضا أن تكون أكثر حدة، حتى أنها قد تتسبب في جعل الرجال غير قادرين على الانتصاب، وهذا ما حدث مع رجل بلجيكي يبلغ من العمر 23 عاما، بعدما خدشته قطته.

وسلط أستاذ الصحة البيطرية الضوء على 5 مشاكل أخرى يمكن أن تسببها القطط والكلاب والسحالي تتمثل في:

1- داء الكلب

عادة ما يصاب الناس وخاصة الاطفال بهذا العمر في حال عضهم كلب غير محصن، حيث يهاجم الفيروس المسبب للمرض الدماغ، ومن سوء الحظ أنه ليس هناك علاج للمرض، وبالتالي يتوفى المصابون به.

ويمكن للشخص أن يحمي نفسه من الإصابة بهذا المرض عن طريق تطعيم كلبه وحيواناته الأخرى من أكلي اللحوم البرية.

2- السعفة

 

وتعد السعفة واحدة من الأعراض التي قد يصاب بها جلد الشخص الذي يعتني بحيوانات أليفة في منزله، وهي فطريات مجهرية تظهر على القطط والكلاب والحيوانات الأخرى، وتصيب مربيها وتتسبب له في تقشر الجلد والإصابة بالحكة، وهي عدوى قابلة للعلاج.

 3- السالمونيلا

سمعنا كثيرا أنها توجد في البيض، ولكنها أيضا تعيش في أمعاء الحيوانات الأليفة، ونادرا ما تؤثر على البشر، ويمكن للكلاب والقطط أن تنقل إليك السالمونيلا، والتي تسبب الإسهال.

توجد السالمونيلا  أيضا بشكل كبير في الزواحف والحيوانات البرمائية، ولذا عليك غسل يديك جيدا عند التعامل مع تلك الحيوانات.

4-التوكسوبلازما

هي مرض طفيلي شائع في القطط، يمكنها التخلص من تلك الطفيليات في البراز، لا يسبب أضرار للبشر، ولكن إذا أصيبت به المرأة أثناء الحمل فيمكنه أن يكون هناك مضاعفات شديدة على الجنين النامي.

ونصح الطبيب النساء الحوامل واللاتي يقمن بتربية القطط لأخذ احتياطات إضافية حول نظافة اليدين، وتجنب تناول الخضراوات المزروعة في حديقة المنزل، وهي غير مطبوخة حيث يمكن للقطط الوصول إلى التربة.

 

5- لدغات وخدوش

 

هناك الكثير من الجدل حول تضمين اللدغات والخدوش كأحد الأمراض، فدائما ما تكون تلك اللدغات والخدوش مؤلمة، كما أنها يمكنها أن تكون قاتلة إذا أصيب بها الأطفال.