"المكتبة المتنقلة" تجوب الدولة خلال شهري مارس وأبريل

بهدف تقديم المعرفة والقيم الفكرية بطريقة إبداعية لجميع أفراد المجتمع .. أعلنت "المكتبة المتنقلة"، إحدى مبادرات "ثقافة بلا حدود"، التي تتّخذ من إمارة الشارقة مقرّاً لها، عن جدول زياراتها لشهري مارس وأبريل 2018.

وتقوم المكتبة المتنقلة بتنظيم زيارات لـ 28 وجهة مختلفة في جميع إمارات الدولة، وتتضمن زيارات المكتبة المتنقلة عدداً من المؤسسات الثقافية، والتعليمية من جامعات ومدارس ورياض أطفال، إلى جانب كلّ من الأماكن العامة، والمستشفيات، والمراكز الخاصة بذوي الإعاقة في جميع إمارات الدولة، كما ستقدم المكتبة في جولتها حزمة من الأنشطة والفعاليات الثقافية المصاحبة، تتضمن جلسات قرائية وتفاعلية مع الأطفال.

وتحتوي المكتبة المتنقلة على عناوين ثقافية ومعرفية شاملة، حيث تتنوّع الإصدارات التي تقدمها للقراء ما بين مؤلفات خاصة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وكتب الفقه والشريعة وتفاسير القرآن، فضلاً عن الآداب والعلوم، والموسوعات العلمية، إلى جانب كتب الأسرة والطفل، ومجموعة من الكتب المصوّرة (الكومكس).

وقالت نورا بن هدية، مدير ثقافة بلا حدود:" منذ انطلاقتها في العام 2010 استطاعت المكتبة المتنقلة أن تجوب إمارات الدولة السبع، محققة بذلك حضوراً يثري الثقافة العامة ويقدم للمثقفين ومحبي القراءة فرصة مثالية للوصول إلى كتبهم المفضلة من خلال رفوف تشتمل على تنوّع مختار بعناية لأهم عناوين الكتب العربية ومن جميع الحقول ليتسنى لجميع الراغبين بالمطالعة الوصول إلى مبتغاهم من المعرفة".

يذكر أن مبادرة المكتبة المتنقلة تهدف إلى تحقيق غاية نبيلة تكمن في تحفيز المجتمع على القراءة وتسهيل الوصول للكتاب أو المكتبة، ليتسنى للقارئ الحصول على مبتغاه من خلال المكتبة المتنقلة التي تتمتّع بتصميم إبداعيّ جذاب، وتحتوي على باقة من العناوين، تم اختيارها بدقة متناهية من بين الكتب ذات الجودة العالية والأكثر مبيعاً، والتي يتم تحديثها بصورة متواصلة.