"إف إم إس تك" تدعم جهود دبي لتصبح المدينة الذكية الأولى عالمياً

انطلقت عمليات شركة فليت مانجمنت سيستمز آند تكنولوجيز «إف إم إس تك» في العام 2006، وتعتبر الشركة الرائدة في حماية الأصول المتنقلة وتطوير نظم المراقبة وتقنيات الكمبيوتر داخل المركبات.

وأبصرت أعمال الشركة النور في الدولة في العام 2011، إذ تساهم حلول ومنتجات الشركة في الحفاظ على أمن وسلامة العملاء على الطرقات، والحد من مصاريف الصيانة والنقل والوقود. وبخبرتها المحلية التي تزيد عن السبع سنوات، وتقنياتها المتطورة، تضمن الشركة كفاءة ودقة منتجاتها بنسبة 99 بالمائة.

في هذا السياق، قال بسام القصار، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «إف إم إس تك»: "تعتبر إف إم إس تك من الشركات الرائدة في توفير نظم المراقبة وتقنيات الكمبيوتر داخل المركبات، وهي الشركة الأولى التي تم الموافقة عليها من قبل هيئة الطرق والمواصلات لمشروع نظام الرصد التنظيمي (RMS) الخاص بخدمة الليموزين التابعة لتكسي دبي.

وتسعى الشركة للحفاظ على مكانتها الرائدة في هذا القطاع من خلال توفير أحدث التقنيات التي تتماشى مع رؤية وجهود دبي الرامية لأن تصبح المدينة الأذكى في العالم. كما أننا نعمل على تحقيق أهدافنا عبر توفير أفضل الحلول التقنية المصممة لتلبية الاحتياجات الخاصة للعملاء، إذ تشكل مسيرة النمو المتسارعة دليل حي على النجاحات التي تشهدها أعمالنا، والقيم التي نوفرها ونحرص على المحافظة عليها".

وتوفر «إف إم إس تك» مجموعة متنوعة من المنتجات والحلول التقنية التي تعنى بتعزيز مستويات الأمن والسلامة على الطرقات، وتضم الكثير من المزايا التقنية المتقدمة كنظم المراقبة داخل المركبات، وإعادة تمثيل الحوادث، واستقبال الاتصال دون استخدام اليدين، وإدارة مسار الرحلات لحساب الطرقات الأكثر كفاءة بهدف الحد من استهلاك الوقود والموارد، ونظام التعريف على اللوحات، وكاميرات المراقبة، وأجهزة التعقب، وأجهزة استشعار، وأنظمة الأمان للحافلات المدرسية والعامة، ونظام جدارة السائق، وغيرها الكثير. وتساهم هذه الأصول الذكية أيضاً في خفض عدد الرحلات غير الضرورية للحد منن استهلاك الوقود والانبعاثات الكربونية، ما يعزز من مفاهيم الاستدامة والحفاظ على البيئة.

وبجهودها الدائمة الرامية إلى الارتقاء بكفاءة قطاع النقل المتنامي في كل من دبي وأبوظبي، توفر شركة «إف إم إس تك» لعملائها العديد من المزايا بفضل تقنياتها المتطورة، إذ لن يقتصر الأمر على تعزيز ممارسات القيادة الأمنة بين الموظفين، والحد من معدلات الحوادث، بل يتعداه للاستفادة من مزايا الحد من التكاليف، وتعزيز الكفاءة التشغيلية لأسطول المركبات.

ولتحقيق وفورات إضافية، سيستفيد العملاء من تقنية جمع البيانات المؤتمتة، والإبلاغ، ومراقبة عمليات الاستعانة بمصادر خارجية. وتوفر شركة «إف إم إس تك» خدماتها وحلولها لعدد من القطاعات الأساسية كقطاع النقل والخدمات اللوجستية، والنفط والغاز، وتأجير السيارات، والبلديات، والصحة والسلامة، والبناء، ووسائل النقل المدرسية الخاصة والعامة.

وتطلع شركة «إف إم إس تك» لمواصلة الجهود لتعزيز مفاهيم الاستدامة والحفاظ على البيئة في الدولة من خلال نشر وتعزيز تطبيق ممارسات القيادة الأكثر أمناً، وتخصيص الموارد بكفاءة عالية عبر استخدام تقنيات وحلول «إف إم إس تك» المتطورة، والاستعانة بنظم إدارة الأسطول الرائدة.