الإمارات تنهي المرحلة الأخيرة من مشروع مصنع مواد الاستمطار

 

الإمارات نيوز -  مظفر إسماعيل:

كشف "عبد الله أحمد المندوس"، المدير التنفيذي للمركز الوطني للأرصاد، عن انتهاء المرحلة الأخيرة من مشروع مصنع مواد الاستمطار "الشعلات الملحية" الذي يعد الأول على مستوى المنطقة.

وأشار، وفقا لصحيفة الخليج، إلى أن بدء تصنيع وإنتاج "الشعلات الملحية" داخل الدولة سيكون قريبا، مؤكدا أن الهدف الأساسي للمشروع هو فتح مجال أسرع في عملية اختبار المواد وقياس فاعليتها، وتغطية حاجة الدولة في ما يتم استخدامه لعمليات الاستمطار.

ولفت "المندوس" إلى أن الفترة الأولى من تشغيل المصنع ستكون فترة تجريبية توضع فيها مواد الاستمطار تحت الاختبار، موضحا أن عملية الاستمطار تعد من أهم العمليات التي تختص في مواجهة شح المياه العذبة خصوصا في المناطق الجافة.

وكانت دولة الإمارات تبنت مشروع الاستمطار منذ بداية التسعينيات لزيادة الحصاد السنوي لمياه الأمطار، في خطوة نحو زيادة المخزون المائي الجوفي، حيث أثبتت الدراسات العلمية أن عملية تلقيح السحب تزيد من نسبة الهطول المطري من السحابة ما بين 15 – 35%.