الحرج من العطس يسبب هذه المخاطر

حذر عدد من الأطباء من مستشفى ليستر البريطانية، من كتم العطس لما قد يسببه من أضرار بدنية خطيرة للإنسان، حيث قد يصيبه بتمزق الأنسجة الرخوة في الحلق، وتمزق تمددات الأوعية الدموية في الدماغ، والإضرار بالغشاء الطبلي للأذن.

وبحسب دورية المجلة الطبية البريطانية، فإن الأطباء حذروا من هذا الأمر بعدما تسببت عطسة كتمها رجل في إصابته بتمزق في الحلق، حيث شعر الرجل بفرقعة في عنقه تبعها ألم شديد وصعوبة في البلع والكلام.

وقال الرجل البالغ من العمر 34 عاما، إنه راجع المستشفى لمعرفة ماذا ألم به ليظهر فحص الأشعة أن الهواء هرب من قصبته الهوائية إلى الأنسجة الرخوة الموجودة في العنق عبر التمزق، موضحا أن الأطباء اضطروا إلى تغذيته لمدة أسبوع عن طريق أنبوب وذلك لإعطاء أنسجة حلقه فرصة للشفاء، ليعود بعد ذلك إلى منزله.