الإمارات الإسلامي يحقق أعلى نسبة أرباح على الإطلاق في 2017

متابعة: سعداوي زيدان

حقق الإمارات الإسلامي أرباحا صافية قياسية بلغت 702 مليون درهم وإجمالي موجودات قياسية بلغت 61.9 مليار درهم.

وأشار تقرير النتائج المالية للبنك إلى انخفاض الدخل الإجمالي لعام 2017، بنسبة 4%، ليصل إلى 2.4 مليار درهم فيما بلغ إجمالي الموجودات 61.9 مليار درهم مرتفعا بنسبة 4% مقارنة بنهاية العام 2016، فيما انخفضت الأنشطة التمويلية والاستثمارية بنسبة 7% عن نهاية العام 2016 لتصل إلى 33.8 مليار درهم، بحسب ما ذكرت "وام".

وسجلت قيمة ودائع المتعاملين ارتفاعا بنسبة 2% مقارنة بقيمتها في نهاية العام 2016 لتصل إلى 41.8 مليار درهم ارتفاع أرصدة الحسابات الجارية وحسابات التوفير بنسبة 1%، مقارنة بقيمتها في نهاية العام 2016 وهي تمثل 68%، من إجمالي الإيداعات.

ولاتزال نسبة التمويل إلى الودائع البالغة 81%، مستقرة وفي مستوى معتدل ضمن النطاق المستهدف من قبل الإدارة، وحافظت نسبة كفاية رأس المال والتي تم احتسابها بموجب إطار اتفاقية بازل 3 على قوتها حيث بلغت نسبة الشق الأول من الأسهم العادية 16.2%، فيما بلغت نسبة إجمالي رأس المال 17.4% .

وقال رئيس مجلس إدارة الإمارات الإسلامي هشام عبدالله القاسم " حقق الإمارات الإسلامي نتائج مالية قوية وانعكس أداءه المتميز في العام 2017 بتسجيل صافي أرباح أعلى بستة أضعاف ليصل إلى 702 مليون درهم كما تمكن المصرف من تحقيق زيادة كبيرة في عائداته للمساهمين حيث بلغت نسبة العائد على حقوق المساهمين 10% لهذا العام بعد أن كانت 2% في العام 2016 وعلى مر السنين لايزال الإمارات الإسلامي يحافظ على مركزه كمؤسسة مالية رائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة ويساهم بشكل فاعل في تطوير قطاع التمويل الإسلامي عموما ".

من جانبه .. قال جمال بن غليطة الرئيس التنفيذي للإمارات الإسلامي " إن البنك سجل أعلى نسبة أرباح على الإطلاق منذ تأسيسه في العام 2004.

وأضاف أنه نركز اهتمامنا خلال العام 2017 على الضبط المستمر لتكاليف التشغيل التي تحسنت بنسبة 8% مقارنة بالعام السابق ومع انخفاض تكلفة المخاطر وإطلاق أنشطة التحصيل المطورة.. تحسن صافي مخصصات انخفاض القيمة بنسبة 48% على أساس سنوي.