الصور: قط يعود إلى أصحابه بعد اختفاء 15 عاما

أُصيبت عائلة بريطانية بصدمة كبيرة، وذلك بعدما عاد لهم قطهم الضائع، وذلك بعد مرور 15 عاما على فقدانهم له.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، فإن القط وينستون اختفى عام 2002، بعدما انتقلت صاحبته جانيت بارنز، والتي كانت تعتني به إلى منزل جديد برفقة زوجها الجديد بيتر.

وقالت جانيت إن قطها كان معتادا على الخروج من المنزل بمفرده، حتى بعد انتقالهم إلى المنزل الجديد، حيث ظل 6 أشهر يخرج ويعود إليه، إلى أن اختفى فجأة، ليظلوا طيلة تلك السنوات لا يعلمون أي شيء عنه.

وأضافت أنها كانت تعتقد أن قطها الذي يبلغ من العمر 17 عاما، يعيش مع عائلة أخرى، ولكنها علمت بعد ذلك أنه كان مشرد في الشارع، حيث أنه كان ضعيفا للغاية عندما عثروا عليه.

وتابعت أن أحد عملاء مركز كاسل فيتيريناري غروب للطب البيطري الواقع في لونسيستون، هو من عثر على القط، حيث عثر عليه في حالة سيئة وأحضره إلى الأطباء في المركز، ومن حسن الحظ أنه كانت لديه رقاقة صغيرة، استطاعوا من خلالها الوصول غليهم.

وأردفت أن هذه الرقاقة أنقذت حياة قطهم، فبدونها كان سيتعرض للقتل الرحيم، معبرة عن بهجتها بعودته إليها مرة أخرى، فأبنائها لم يصدقوا أن قط طفولتهم عاد إلى منزلهم مجددا.