المخابرات الأردنية تحبط مخططا إرهابيا يستهدف الأمن الوطني

 

أحبطت دائرة المخابرات العامة الأردنية، بعد عمليات متابعة استخبارية حثيثة ودقيقة، مخططا إرهابيا وتخريبيا كبيرا، خططت له خلية إرهابية مؤيدة لتنظيم داعش،  خلال شهر نوفمبر 2017.
 

وأسفرت عمليات المتابعة الاستخبارية المبكرة، عن اعتقال 17 عنصرا متورطا بهذه العمليات وضبط الأسلحة والمواد التي كان من المقرر استخدامها لتنفيذ هذا المخطط الإجرامي.
 

وخططت عناصر الخلية لتنفيذ عدد من العمليات الإرهابية وبشكل متزامن، بهدف زعزعة الأمن الوطني وإثارة الفوضى والرعب لدى المواطنين.
 

وكشفت التحقيقات أن هذه الخلية أعدت خططا متكاملة لتنفيذ عملياتها، وقامت بإجراء عمليات استطلاع ومعاينة لتلك الأهداف، ووضع آلية لتنفيذ تلك العمليات، ومن أهم أهداف الخلية "مراكز أمنية وعسكرية، مراكز تجارية، محطات إعلامية، رجال دين معتدلين".