لمحبي السفر.. رحلة العمر في أحضان الطبيعة بمدينة ستافنجر النرويجية‎

تعد مدينة ستافنجر النرويجية، رابع أكبر مدينة في البلاد، حيث تعتبر المدينة منطقة ترفيهية شعبية، تتمتع بمناخ بحري معتدل، مما يسمح لزائرها بممارسة الكثير من الأنشطة بها ونستعرض سويا عدد من أفضل الأماكن التي يمكنك زيارتها بالمدينة.

المدينة القديمة
واحدة من أكثر المناطق جاذبية في ستافنجر، حيث تتكون من مجموعة من المنازل القديمة والتي تقع على طول الشوارع المرصوفة بالحصى، كما تتمتع بوجود الكثير من المقاهي والمطاعم بها الغنية بأفضل المأكولات الاسكندنافية أو التايلاندية أو المطاعم الهندية.

يعد آخر المباني القديمة في المدينة، ويقع شمال ساحة السوق، في شبه جزيرة هولمن، يعود تاريخ بنائه إلى عام 1853، يزوره الكثير من السياح لمشاهدة آفاق المدينة والاستمتاع بمظاهر الفنون والحرف اليدوية.

كاتدرائية ستافنجر
بنيت الكاتدرائية في القرن الـ12، وتم تجديدها بالكامل في القرن الـ19، ومن أهم سماتها الداخلية المنبر الباروكي المنحوت والذي يعود إلى عام 1658 ، والزجاج الملون الموجود في النافذة الشرقية والتي تصور مشاهد العهد الجديد.

بيت ليدال
بني هذا البيت عام 1799 ليكون مقرا صيفيا لعائلة كيلاند، ويعد هذا المنزل والذي مازال يحتفظ بشكله مثالا للطريقة التي كانت تعيش بها العائلات النبيلة في القرن الـ 19، حيث مازال القصر موجود بفرشه حتى الآن.

كونغسغارد
تحيط تلك المنطقة بقصر الأسقف السابق، وتعد واحدة من أجمل الأحياء في المدينة ومن أجمل مناطق السياحة في ستافنجر، من أبرز معالم الجذب بها مدرسة كونغسغارد وكنيسة بيشوب والتي يعود تاريخها إلى عام 1300.