ما علاقة الزواج بالإصابة بالخرف؟

أظهرت دراسة حديثة أجراها الباحثون في كلية لندن الجامعية أن الأشخاص المتزوجون والذين سبق لهم الزواج أقل عرضة للإصابة بمرض الخرف ممن يقضي حياته عازبا.

وقال كبير باحثي الدراسة، أندرو سومرلاد، إن دراستهم اعتمدت على ما يقارب من مليون شخص يعيشون في بلدان كثيرة، وتوصلوا من خلالها أن المتزوجين أقل عرضة للإصابة بالخرف عن الذين لم يتزوجوا والذين زادت فرصة إصابتهم بالمرض بنسبة 42%.  

وأوضح أنه قام هو وفريقه بتحليل 15 دراسة نشرت حتى نهاية عام 2016، والتي اعتمدت على الحالة الاجتماعية للشخص ودورها في احتمالية اصابته بالخرف، موضحا أن عدد المشاركون في هذه الدراسات وصل إلى 812 ألف شخص، من أوروبا وأمريكا الشمالية والجنوبية وآسيا، نصفهم تتجاوز أعمارهم 65 عاما.

وأضاف أنه تبين لهم أنه تزيد فرص إصابة الأرامل بالخرف بنسبة 20%، مرجعا سبب ذلك إلى ضغوط الحون، وذلك مقارنة بالأشخاص الذين كانوا متزوجون أثناء إجراء الدراسة، وذلك بغض النظر عن السن.