محافظ المصرف المركزي: 28.8 مليار درهم أرباح البنوك في 9 أشهر

حققت البنوك العاملة في دولة الإمارات، أرباحا بلغت 28.8 مليار درهم خلال الشهور التسعة الأولي من العام الجاري مقارنة بذات الفترة من العام 2016 بنسبة نمو8%، مما يؤكد قوة القطاع المصرفي في الدولة.

 

وأكد محافظ المصرف المركزي، على هامش مشاركته في أعمال الملتقى المصرفي في الشرق الأوسط 2017 بأبوظبي، أن الملاءة المالية للبنوك الإماراتية جيدة جدا ووصلت إلى 18.7% في ظل توفر السيولة ليصل حجم ودائع غير المقيمين إلى 188 مليار درهم تشكل 12% من موجودات البنوك المحلية .

 

وأشار محافظ المصرف المركزي إلى أن ارتداد أسعار النفط للارتفاع يعطي مؤشرا قويا للانتعاش الاقتصادي، لافتا إلى ارتفاع الودائع الحكومية بنسبة 39% على أساس سنوي كما ارتفعت بنسبة 19% خلال العام الجاري لتصل إلى 223.6 مليار درهم.

وقال  إن انكشافات البنوك على المشاريع الصغيرة والمتوسطة محدودة للغاية حيث تصل نسبة الفائدة على قروض المشاريع الصغيرة بين 7% إلى 20% بدون ضمانات، مشيرا إلى أن انكشافات البنوك قليلة في ظل وجود مخصصات كاملة مطالبا بعمل منظومة كاملة لتحفيزات البنوك على تمويل هذه المشاريع .

وأوضح معاليه أن المصرف المركزي لا يدرس حاليا أي طلبات اندماجات بين بنوك محلية، حيث يتمتع القطاع المصرفي الذي يعد الأكبر في المنطقة بالتنوع والتنافس.

 

وأضاف معاليه أن الابتكارات في التقنيات المالية تتطور على نحو مستمر عالميا لتتيح المزيد من الفرص للابتكار، مقارنة بنماذج العمل التقليدية في قطاعات الاقتصاد المختلفة، حيث لا يعد مجال الخدمات المالية بمنأى عن هذه التغيرات إذ أن التطورات الأخيرة في مجال التقنية المالية وخصوصا ما يتعلق بمنصات التمويل الجماعي وتقنيات سلاسل الكتل تشكل تحديات وفرصا في آن معا لصناعة الخدمات المالية.