طرح حصة أقلية من أسهم "أدنوك" للاكتتاب العام في سوق أبوظبي

 

خاص - الإمارات نيوز: 

 

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك " ومجموعة شركاتها، عزم أدنوك طرح حصة أقلية من أسهم شركة "أدنوك للتوزيع" - أكبر شركة لتسويق وتوزيع المنتجات البترولية ومتاجر البيع بالتجزئة في دولة الإمارات - للاكتتاب العام في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

 

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة الرئيس التنفيذي للشركة، في افتتاح معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول "أديبك" أحد أبرز الفعاليات في قطاع النفط والغاز في العالم والحدث الأكبر من نوعه في قارة أفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط.

 

وأوضح معاليه أن قرار "أدنوك" بطرح جزء من أسهم شركة أدنوك للتوزيع يمثل خطوة تاريخية ومهمة هي الأولى من نوعها في مسيرة أدنوك نحو التطوير والتحديث.

 

وشدد على أن الاكتتاب المقترح يخضع للحصول على الموافقات الضرورية من هيئة الأوراق المالية والسلع وسوق أبوظبي للأوراق المالية وكافة السلطات المعنية في الدولة.

 

وقال معاليه: "بفضل توجيهات ودعم القيادة انطلقت أدنوك في مسيرة لتحقيق نقلة نوعية شاملة تعزز مكانتها في قطاع الطاقة وتعزز دورها كمساهم رئيس في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في دولة الإمارات وتعمل أدنوك على تنفيذ مجموعة من المبادرات ضمن مسارات متعددة لتحقيق هذه الأهداف".

 

وأضاف: "الطرح المقترح لجزء من أسهم شركة أدنوك للتوزيع للاكتتاب العام في سوق أبوظبي للأوراق المالية يمثل فرصة استثمارية غير مسبوقة للمواطنين والمستثمرين من كافة أنحاء العالم للدخول في استثمارات مشتركة مع شركة ادنوك للتوزيع أكبر شركة لتسويق وتوزيع المنتجات البترولية ومتاجر البيع بالتجزئة".

 

وتابع: "تمثل هذه الخطوة معلما بارزا في تاريخ أدنوك الحافل بالنجاحات والإنجازات وخطوة مهمة في مسيرتها المستمرة نحو التحديث والتطوير تؤشر لبداية مرحلة جديدة ومهمة في نمو وتطور أسواق المال في دولة الإمارات".

 

وأوضح أنه لا توجد أي نية أو خطط لطرح أسهم أدنوك في أسواق المال، مشيرا إلى أن هناك وضوحا تاما في الرؤية حول استمرار دورها كمؤسسة وطنية مملوكة بالكامل لحكومة أبوظبي تقود قطاع النفط والغاز والتكرير والبتروكيماويا".

 

وأضاف معاليه أن الاكتتاب المقترح لحصة أقلية في شركة أدنوك للتوزيع يأتي تماشيا مع رؤية القيادة الرشيدة التي وضعت أهدافا اجتماعية واقتصادية طموحة لضمان مستقبل مستدام ومزدهر لدولة الإمارات.

 

 وأكد أن الاكتتاب العام الذي تنوي أدنوك القيام به يتماشى مع استراتيجية أدنوك المتكاملة 2030 للنمو الذكي والتي تركز على تحقيق أقصى قيمة من عملياتها في كافة مجالات ومراحل قطاع النفط والغاز بهدف زيادة الربحية في مجال الاستكشاف والتطوير والإنتاج وزيادة القيمة في مجال الغاز والتكرير والبتروكيماويات وضمان إمدادات اقتصادية ومستدامة من الغاز ويتماشى كذلك مع برنامج مبادرات أدنوك الجديد لتوسعة نطاق شراكاتها الاستراتيجية وخلق فرص جديدة للاستثمارات المشتركة في مختلف مجالات وجوانب ومراحل الأعمال إضافة إلى تعزيز المرونة والارتقاء بالأداء ورفع الكفاءة وتمكين الإدارة الاستباقية لمحفظة الأصول ورأس المال.

 

وأكد معالي الدكتور سلطان الجابر في كلمته أن أدنوك مستمرة في العمل لرفع السعة الإنتاجية إلى 3.5 مليون برميل يوميا من خلال الاستفادة من التكنولوجيا والابتكارات الحديثة التي تسهم في الارتقاء بالأداء وخفض الوقت الذي تستغرقه عمليات الحفر بنسبة 30%.

 

كما أكد أن زيادة الكفاءة التشغيلية يعزز مكانة أدنوك بين المنتجين الأقل تكلفة في العالم ويسهم في جذب استثمارات نوعية جديدة وهو ما يتضح من الاهتمام الواسع بالامتيازات البحرية والتي جذبت أكثر من 10 من الشركاء المحتملين من جميع أنحاء العالم.