الإمارات تحتضن 30% من شركات التقنية المالية في المنطقة

مظفر إسماعيل -  الإمارات نيوز:

كشف عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي، أن دولة الإمارات تحتضن أكبر عدد من شركات التقنية المالية في المنطقة، بنسبة 30%، بواقع 24 من إجمالي عدد تلك الشركات، وعددها 80.

وأكد "أميري"، على هامش اختتام الدورة الأولى من برنامج "فينتك هايف في مركز دبي المالي العالمي"، زيادة حجم التزام المركز تجاه تطوير قطاع التكنولوجيا المالية بثلاثة أضعاف خلال 2018، وذلك من خلال قيام المركز العام المقبل بإطلاق برنامجين جديدين يركزان على "التكنولوجيا التنظيمية، وتكنولوجيا التأمين"، وذلك بهدف تعزيز دور المركز في بلورة مستقبل الخدمات المالية بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوبي آسيا.

وأوضحت رجاء المزروعي، نائب الرئيس التنفيذي بالإنابة لـ"فينتيك هايف" في مركز دبي المالي العالمي في تصريحات لـ"البيان"، أهمية برنامج تكنولوجيا التأمين المزمع، مشيرة إلى أن البرنامج يهدف إلى تهيئة شركات تقنية ناشئة قادرة على تقديم خدمات التأمين بصورة تقنية سريعة وفعالة للمستهلك وتسريع عملية تسوية الحسابات مع البنوك، من حيث عملية التحصيل، لافتة إلى أن هذه الشركات ستكون مهيأة للاستحواذ على حصة كبيرة من قطاع التأمين في الدولة.

وأضافت أن برنامج التكنولوجيا التنظيمية يهدف إلى عملية تسريع توافق المؤسسات المالية مع التشريعات والضوابط مثل إجراءات اعرف عميلك، والمتعلقة بغسيل الأموال.

بدوره، قال عمرو السعدني، المدير العام للخدمات المالية في الشرق الأوسط لدى "أكسنتشر"، إن الأسابيع الاثني عشر الماضية كانت مليئة بالاجتماعات بين الشركات الناشئة والبنوك، مشيرا إلى أن الشركات باتت تلعب دور البحوث والتطوير بالنسبة إلى البنوك.

وأضاف: "فينتك هايف في مركز دبي المالي العالمي هو منصة محلية مهمة تمنح المواهب الناشئة الأدوات اللازمة للنمو والنجاح، ونحن على ثقة بمقدرتها على توفير فرص لا محدودة في هذا المجال، إلى جانب ترسيخ مكانة دولة الإمارات كأحد أهم المراكز المالية حول العالم".