السويد تهزم إيطاليا بهدف.. وتقارير تكشف سر تواجد مورينيو

 
مظفر إسماعيل -  الإمارات نيوز:
 حقق المنتخب السويدي فوزا هاما على ضيفه الإيطالي بهدف مقابل لا شيء، ليلة الجمعة، على ملعب "فريندز أرينا"، في ذهاب الملحق الأوروبي المؤهل لمونديال روسيا 2018.
وجاء هدف فوز السويد عن طريق البديل "جاكوب يوهانسون" في الدقيقة 61، ليمنح فريق بلاده الأفضلية قبل مباراة العودة المقررة الاثنين المقبل، على ملعب "سان سيرو" في ميلانو.
من جهة أخرى، كشفت تقارير صحفية بريطانية، عن السبب وراء تواجد البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، في مدرجات مباراة السويد وإيطاليا، في ملحق أوروبا لتصفيات كأس العالم في روسيا 2018.
وذكرت صحيفة "مترو" البريطانية، أن "مورينيو راقب ثنائي مانشستر يونايتد، السويدي فيكتور لينديلوف، والإيطالي ماتيو دارميان، مع منتخبي بلادهما، حيث لم يحصلا على فرصة حقيقة في مسرح الأحلام خلال الموسم الجاري".
وأشارت الصحيفة إلى أن "لينديلوف لم يشارك سوى في 67 دقيقة فقط في الدوري الإنجليزي، بينما لم يلعب دارميان في أي مباراة على الإطلاق في البريمييرليج، ولذلك كان مورينيو يرغب في رؤيتهما يشاركان في لقاء مصيري مثل مباراة الأمس".
وخرج المدافع السويدي دون استقبال أي أهداف، بينما تألق الظهير الأيسر لمنتخب إيطاليا، وسدد كرة على المرمى ارتطمت بالقائم.