أصالة كامل : لا يوجد عدل في الوسط الإعلامي وأفكر في ترك ‏الميديا


‏ ‏
حوار وتصوير: علي عجمي
مكياج وشعر: صالون لاسيرين دبي
مجوهرات: مها السباعي
‏ ‏
شابة عفوية جميلة بدأت مشوارها الفني والإعلامي وهي في ‏الخامسة من عمرها، ورغم عمرها القصير إلا أنها قدمت الكثير من ‏المسلسلات الخليجية، كما أنها تعمل حاليا مذيعة ومقدمة برامج في ‏قناة ‏mbc 3‎‏.‏
‏ ‏
إليكم هذا الحوار المثير مع الإعلامية والفنانة أصالة كامل..‏
‏ ‏
كيف دخلت المجال الإعلامي؟‎ ‎
‏- أحببت الموضوع في الخامسة من عمري، كما كنت أتلقى الدعم ‏من عائلتي، وبدأت منذ وقت طويل وقبل انتشار السوشيال ميديا ‏والتليفزيون مثل الآن، ثم شاركت في الإعلانات والمسلسلات ‏الخليجية مع أسامي كبيرة مثل حياة الفهد ثم شاركت في مسرحيات ‏وجوائز ودورات وغيره وانتهت بالتلفزيون كبرامج إلى أن وصلت إلى ‏‏"‏mbc‏".‏
‏ ‏
كم كان عمرك عندما ظهرت في الإعلان؟
‏- أول إعلان لي كان ديزني للأطفال منذ 17 عامًا كان عمري ‏حينها 5 سنوات.‏
‏ ‏
هل لديك هواية التقليد؟
‏- نعم لكن لم أمارس ذلك فتركيزي ينصب في عملي، ولم أظهر ‏في برامج تقليد أخرى سوى التي أقدمها.‏
‏ ‏
‏ ‏
حدثينا عن أول مسلسل شاركت به؟
‏- أول مسلسل شاركت فيه كان عمري تسع أو عشر سنوات وكنت ‏أتحدث لهجات كثيرة مغريبة وسعودية ولبنانية.‏
‏ ‏
ما هو دورك بالمسلسل والأجواء التي عملت بها؟
‏- المسلسل كان مع الفنانة الكبيرة حياة الفهد وكان دوري بسيطًا ‏وثانوي، ثم بعد ذلك دخلت مسلسل آخر مع الفنانة هند البلوشي ‏وأكثر من فنانة خليجية وأحببت التمثيل، وعندما بلغت الـ 16 من ‏عمري تعمقت أكثر في التقديم القريب من شخصيتي والمختلف ‏تمامًا عن التمثيل.‏
‏ ‏
هل تشعرين أن الدراما الخليجية لم تأخذ حقها لذلك فضلتي ‏الإعلام؟
‏- الموضوع مختلف لأني طوال حياتي في الخليج ودبي وشهرتي ‏بدأت هنا، كما أنني لدي إحساس دائم بأنني كمصرية أريد أن ‏أشارك في مسلسل مصري.‏
‏ ‏
هل تتحدثين اللهجة السعودية؟
‏- مرات بسيطة وأيضًا أتحدث كثيرًا بالعراقي لأني لدي صديقات ‏من العراق كما أنني أحب هذه اللهجة‎.‎
‏ ‏
ما الذي تنوين تقديمه ؟
‏- أنا نفسي أعمل فوازير "فوازير أصالة" بها جنسيات وثقافات ‏ومواضيع مختلفة، لأنني أعرف أكثر من لهجة لسفري أغلب البلاد ‏العربية، كما أشعر أنني سأتقن الفوازير جيدًا.‏
‏ ‏
حدثينا عن المواقف المزعجة التي تعرضتي لها خاصة أنك بدأت ‏المشوار وأنت في سن صغير؟
‏- المجال صعب، وأدركت ذلك منذ فترة قريبة للغاية عندما كبرت ‏وبدأ الاحتكاك أكثر بالأخرين.‏
‏ ‏
عندما كبرت أصبحت العيون عليك؟
‏- صحيح فأنا عندما بدأت بسن صغير دخلت بموهبة دون أي ‏شيء آخر، طفلة صغيرة ضحكتها جميلة وتعمل إعلانات وتحب ‏الكاميرا، لكن عندما كبرت ظلت أمي معي حتى وصلت لـ "ام بي ‏سي" في كل "لوكيشن"، وعندما كبرت أصبحت أعتمد على نفسي ‏وبدأت أفهم الإعلام والتليفزيون.‏
‏ ‏
هل تعرضت لتحرش؟
‏- لم أتعرّض لتحرش لكن كلما تكبر البنت كلما زاد جمالها وقد ‏تتعرض للتحرش، لكن بالنسبة لي فأنا هادئة خاصة عندما رأيت ‏أشياء كثيرة جعلتني أركز في عملي، حتى لو مجالنا ليس به عدل ‏وأغلبه فقاعات لكن البقاء فيه للأقوى والذي يملك الموهبة ويحب ‏ويفهم عمله جيدًا ويكتسب الخبرة.‏
‏ ‏
هل معنى كلامك أن أغلب الذين في الوسط يصلون بهذه الطرق ‏الملتوية؟
‏- لا لم أقصد ذلك، لكن هناك من دخل بالسوشيال ميديا ولم ‏نعرفهم وهناك من تراجع أو ظل في مكانه، وهناك أيضًا من يملك ‏الموهبة ولديه الخبرة ويفهم عمله جيدًا ويحب هذا العمل، فكل مجال ‏به الجيد والسيء.‏
‏ ‏
لماذا كل من يصعد بالإعلام يروي نفس هذا الكلام؟
‏- ظللت حوالي 17 عامًا بهذا المجال، ووصلت لمرحلة بأنني إذا ‏وجدت مجال آخر وأبدع فيه سأبتعد عن الإعلام دون تردد، لأن ‏الكل يتحدث بأن الناس جميلة ورائعة إذن فأين النموذج السيء وهل ‏الكل مظلوم؟!، وهذا ما يسبب لي الضيق عندما يتم وضعي في ‏مقارنة بهذه الساحة الفنية وهذا ما أزعجني إن الموضوع أصبح ‏‏"بينزس" وواسطة لذلك فكرت كثيرًا أن أترك المجال لكن المقربين ‏مني أخبروني أنني خلقت كي أحقق هذا الحلم وخلقت من أجل هذا ‏المجال، وليس لأن الجو غير مريح فتنسحبي.‏
‏ ‏
أين الجانب العاطفي والحب بحياتك؟
‏- العاطفة موضوع أخر فأنا منعزلة لا أحب الحديث عن عاطفة، ‏وكل من يعرفني يحبني ويحب عملي وليس هناك داعي بأن يعرفوا ‏أموري العاطفية.‏
‏ ‏
‏ ‏
وماذا لو جاء فارس الأحلام على حصان أسود وليس أبيض؟
‏- لا لا أحب الارتباط والزواج حاليًا إلا اذا جاء الفارس العظيم ‏حينها فقط أفكر، لكنني دائمًا أشعر أنني لن أتزوج الآن.‏
‏ ‏
ما هي مواصفات الفارس الذي يجعلك تتركين كل شيء؟
‏- أحب الشاب الهادئ الثقيل ولا أحب الجنون والعصبية، ولا أحب ‏أيضًا الشاب الذي يواكب هذا الجيل، لكن أحب المتفهم فأنا مجنونة ‏رغم هدوئي.‏
‏ ‏
ماذا عن شكله؟
‏- لا يهمني شكله لأنني لا أحب الولد الحلو ولا يعجبني الولد ‏الحلو.‏
‏ ‏
هل يعجبك الولد البشع؟
‏- ليس بهذا المعنى لكن أحب الشكل الرجولي، وليس الذي عينيه ‏ملونة لأنني سأستند على رجل‎.‎
‏ ‏
هل تحبين الرجل الأكبر منك؟
‏- نعم على الأقل يكبرني بخمس سنوات، ولا أحب "الكتاكيت" ‏الذين من جيلي.‏
‏ ‏
ما سبب اسمك "أصالة" هل يعود لأصالة المغنية؟
‏- أعشق أصالة للغاية صوتها وغنائها وأنا سُميت على اسمها ‏بسبب أغنية لها في التسعينات، وهو اسم متواجد بقلة شديدة.‏
‏ ‏
ما الذي ترغبين بفعله خلال الفترة القادمة؟
‏- أود العودة للأشياء التي كنت أفعلها فأنا اعتدت أن أفعل الكثير ‏من الأشياء في نفس الوقت، اعتدت أن أرسم وأدرس وأمثل وأذهب ‏للمسرح، وهذا ما أنوي فعله بإذن الله.‏
‏ ‏
شاهد الفيديو..‏