لوكسمبورغ تستثمر 25 مليون يورو في إكسبو 2020 دبي

 

خاص – الإمارات نيوز:

 

وقعت دولة لوكسمبورغ رسمياً اتفاقية مشاركة في إكسبو 2020 دبي، وذلك خلال زيارة العمل التي قام بها الأمير غيوم، ولي عهد دوقية لوكسمبورغ الكبرى للدولة.

 

ويأتي ذلك ضمن إطار خطط الدوقية لعقد شراكات جديدة ومضاعفة استثماراتها البالغة 25 مليون يورو 108 ملايين درهم في إكسبو الدولي المقبل.  

 

ويأتي توقيع عقد المشاركة بعد أن تم الاتفاق بين لوكسمبورغ وإكسبو 2020 دبي، على موضوع وموقع الجناح الدولي.

 

ويجسد موضوع الجناح وهو "لوكسمبورغ واسعة الموارد"، مكانة هذه الدولة غير الساحلية كدولة ذكية تتطلع نحو الخارج لبلوغ الموارد الإنسانية والطبيعية والفنية والصناعية والمالية التي تحتاجها من أجل بلورة مستقبلها.

 

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لإكسبو 2020 دبي، إن توقيع عقد مشاركة لوكسمبورغ رسمياً هو محطة مهمة في مسيرتنا نحو استضافة إكسبو 2020 دبي وما بعده.

 

وكانت لوكسمبورغ من أوائل الدول التي أعلنت التزامها بالمشاركة في هذا المعرض الدولي، ويسعدنا أن تكون أيضاً أول من وقع عقداً رسمياً بذلك.

 

ونتطلع إلى العمل عن كثب مع جميع الأطراف المعنية في الدوقية فيما يتم تطوير موضوعهم وجناحهم، ونأمل أن تساهم مشاركتهم في إكسبو دبي بتقوية العلاقات الثنائية بين لوكسمبورج ودولة الامارات.

 

وأضاف سموه: "مع تأكيد الكثير من الدول حتى الآن مشاركتها، سواء بالإعلان أو بإبداء النية، فإننا نمضي على المسار الصحيح لتحقيق هدفنا في استضافة الدورة الأشمل لإكسبو الدولي على الإطلاق".

 

ويتخذ جناح لوكسمبورغ تصميماً هندسياً لولبياً مستوحىً من شكل "شريط موبيوس"؛ وسيقع في منطقة الفرص متضمناً مساحة عرض دائمة، ومنطقة متعددة الأغراض، ومطعماً، ومكاتب إدارية، ومرافق فنية.

 

ويركز الجناح في تصميمه وهندسته على المسائل المرتبطة بالموارد سواءً في معناها المحدد أو مفهومها الأوسع، وذلك بالاعتماد على مبادئ الترابط والاقتصاد الدائري. ويجسد هذا الجناح طموح لوكسمبورغ للترويج لقدرتها على إعادة ابتكار نفسها والتزامها بالنمو المستدام.

 

وتم اختيار التصميم عقب مناقصة مفتوحة طُلب فيها من فرق المهندسين والمصممين، توفير منظور شامل للوكسمبورغ ضمن إطار موضوع الجناح "لوكسمبورغ واسعة الموارد.