مرسوم أميري بإنشاء هيئة الشارقة للمتاحف وتخصيص مقر دائم لاتحاد الأدباء والكتاب العرب

خاص الإمارات نيوز:

 

أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مرسوما أميريا بشأن إنشاء هيئة الشارقة للمتاحف.

 

ويقضي المرسوم الأميري رقم 64 لسنة 2017، أن يُنشأ بموجب هذا المرسوم في إمارة الشارقة هيئة للمتاحف تُسمى: "هيئة الشارقة للمتاحف"، وتتمتع بالشخصية الاعتبارية والأهلية الكاملة لمباشرة التصرفات القانونية اللازمة لتحقيق أهدافها على أن يصدر قانون بتنظيم الهيئة وأهدافها واختصاصاتها وأقسامها وإداراتها وكافة شؤونها.

 

ونص المرسوم أن تُلغى بموجب هذا المرسوم إدارة المتاحف التابعة لمكتب سمو الحاكم، وتؤول جميع أصولها الثابتة والمنقولة وكوادرها البشرية إلى هيئة الشارقة للمتاحف.

 

وأصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، القرار الإداري رقم "12" لسنة 2017، بشأن تخصيص مقر دائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب.

 

ويأتي هذا القرار إيمانا من صاحب السمو حاكم الشارقة بأهمية الدور الفاعل للمثقفين الأدباء والكتاب العرب، وانطلاقا من حرص سموه على دعم مسيرتهم وتشجيعهم على ممارسة دورهم الثقافي الفاعل و بما يعزز تراثنا الثقافي العربي ويثرى الساحة الثقافية والأدبية على مستوى العالم العربي.

 

ونص القرار الإداري على أنه بمراعاة التشريعات الاتحادية والمحلية ذات الصلة، يتم تخصيص المقر الدائم للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب بالمقر الرئيس لهيئة الشارقة للكتاب بمدينة الشارقة.


 

ويعمل بهذا المرسوم  والقرار من تاريخ صدورهما وعلى الجهات المعنية تنفيذ كل فيما يخصهما.