ليوناردو دي كابريو يستعد لدور هذا الرئيس الأمريكي

 

يعود النجم ليوناردو ديكابريو من جديد إلى تقديم السير الذاتية، وبعيدا عن رجال الاقتصاد والسينما والاستخبارات الأمريكية، يلعب صاحب الأوسكار هذه المرة شخصية رئيس الولايات المتحدة ثيودور روزفلت.

بعد نجاح ليوناردو دي كابريو في تجسيد شخصيات مثل ذئب وول ستريت جوردان بيلفورت، والطيار والمنتج المعروف هاوارد هيوز،  وأول رئيس لمكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكيجون إدغار، يستعد ليو إلى تقديم  شخصية  أصغر رئيس أمريكي  في التاريخ، ثيودور روزفلت، الذي  تولى الرئاسة وهو بعمر 42 عاما.

 

وذكرت مجلة فانيتي فير أن الفيلم يجمع من جديد بين ليو والمخرج المخضرم مارتن سكورسيزي، ولكن لم يعلن حتى الأن عن باقي تفاصيل المشروع أو اسماء الأبطال بجانب ليو.

 

يذكر أن ثيودور روزفلت، شغل منصب الرئيس الـ 26 للولايات المتحدة الأمريكية من عام 1901 إلى 1909وكان قياديا في الحزب الجمهوري خلال هذا الوقت، ثم أصبح رمزا للعصر التقدمي في أمريكا خلال أوائل القرن العشرين.